أكثر من ستمائة قتيل سقطوا في هجمات بمختلف أنحاء العراق خلال أغسطس/آب الجاري (أسوشيتد برس)

قتل عشرة أشخاص وجرح 13 آخرون في هجمات وقعت بالعراق اليوم السبت، وفق مصادر أمنية محلية.

فقد قال مصدر بوزارة الداخلية إن خمسة أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب آخر بجروح في هجوم بأسلحة كاتمة للصوت استهدف مصلين كانوا يغادرون مسجدا بمنطقة تل محمد شرقي بغداد، وأوضح أن الهجوم وقع عند الفجر، وأن المهاجمين تمكنوا من الفرار.

وأفادت وكالة (يو بي آي) بأن ثلاثة جنود آخرين أصيبوا بجروح إثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم غربي بغداد اليوم.

ومن ناحية أخرى، ذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن الشرطة أعلنت وقوع حادثين منفصلين في بعقوبة شمال شرق بغداد.

ووفق الوكالة، فقد وقع الحادث الأول عندما هاجم مجهولون مسلحون بأسلحة رشاشة نقطة تفتيش مشتركة لقوات الشرطة وعناصر الصحوة في قرية جواد البشة جنوب بعقوبة، مما أسفر عن مقتل اثنين من الشرطة وعنصر من الصحوة، وإصابة خمسة آخرين من الشرطة -بينهم ثلاثة من عناصر الصحوة- بجروح بالغة.

أما الحادث الثاني فأسفر عن قتل مدنييْن وإصابة أربعة آخرين بينهم نساء وطفل من عائلة واحدة، ونتج عن انفجار عبوة ناسفة زرعت بالقرب من منزلهم في حي العسكري بقضاء المقدادية شرق بعقوبة.

وتأتي أحداث اليوم في أعقاب هجمات عدة شهدها العراق أمس وأدت إلى مقتل عشرين شخصا وجرح 32 آخرين.

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" المرتبط بـتنظيم القاعدة أعلن -في بيان نشر على الإنترنت أمس- مسؤوليته عن سلسلة من التفجيرات في بغداد ومناطق أخرى بالعراق، قائلا إن ذلك جاء ردا على إعدام سجناء من أهل السنّة.

وقال التنظيم إن الهجمات التي شُنت الأربعاء جاءت انتقاما لإعدام أشخاص الشهر الجاري أدينوا في قضايا تتعلق بـ"الإرهاب".

ولقي مئات حتفهم في هجمات بالعراق بالأسابيع الأخيرة، في أسوأ موجة عنف طائفي تشهدها البلاد منذ خمس سنوات على الأقل.

ووفقا لحصيلة أعدتها وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى مصادر رسمية، فإنه بقتلى أحداث اليوم السبت يرتفع إلى أكثر من ستمائة قتيل عددُ الذين سقطوا في هجمات في مختلف أنحاء العراق خلال أغسطس/آب الحالي، ويتجاوز أكثرَ من 3800 عددُ القتلى الذين سقطوا جراء هجمات في عموم العراق منذ بداية العام الحالي 2013.

المصدر : وكالات