المعارضة السورية كانت سيطرت على مخيم اليرموك (رويترز-أرشيف)
نظمت مجموعات فلسطينية في مخيم اليرموك بالعاصمة السورية دمشق وقفة احتجاجية تطالب بفك الحصار الذي تفرضه قوات النظام على المخيم.
 
وبث ناشطون صورا رفع المعتصمون فيها الأعلام الفلسطينية، ولافتات تطالب بإدخال الخبز والمواد الغذائية إلى المخيم المحاصر منذ أشهر.
 
ومنعت قوات النظام إدخال المواد الغذائية إلى المخيم منذ سيطرت عليه فصائل المعارضة، كما يشهد المخيم قصفا مستمرا بالتزامن مع الاشتباكات التي تدور بين الجيشين الحر والنظامي على أطرافه.
 
وكان مسؤول فلسطيني أعلن الخميس عن اتصالات مكثفة تجريها منظمة التحرير مع أطراف المعارضة السورية بغرض إنجاح مبادرة لتحييد المخيمات الفلسطينية.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد مجدلاني إن المبادرة التي قدمتها المنظمة حظيت بموافقة من النظام السوري، وتنتظر موقفا مماثلا من أطراف المعارضة.

وأضاف أن هدف المبادرة والجهود الفلسطينية هو إبقاء المخيمات الفلسطينية مناطق آمنة وخالية من السلاح والمسلحين عبر خطوات عملية ملموسة لترجمة الموقف السياسي الفلسطيني القائم على الحياد تجاه الشؤون العربية.

وترصد إحصائيات فلسطينية مقتل أكثر من 1300 لاجئ فلسطيني في سوريا منذ بدء الاحتجاجات في مارس/آذار 2011.

وتقول الأمم المتحدة إن أكثر من 250 ألف لاجئ فلسطيني من أصل نصف مليون يقيمون في مخيمات بسوريا نزحوا بفعل النزاع السوري.

وسبق أن أجرى وفد رسمي من منظمة التحرير ضم في عضويته مجدلاني أربع زيارات إلى سوريا في الأشهر الأخيرة بغرض التوصل إلى اتفاق مع النظام والمعارضة السورية لتحييد المخيمات الفلسطينية.

المصدر : وكالات,الجزيرة