السيناتور جاك ريد يرفض تدخلا أحاديا بسوريا
آخر تحديث: 2013/8/25 الساعة 20:53 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/25 الساعة 20:53 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/19 هـ

السيناتور جاك ريد يرفض تدخلا أحاديا بسوريا

9% من الأميركيين قالوا لرويترز وإيبسوس إن على أوباما القيام بعمل في سوريا (الأوروبية)
رفض السيناتور الأميركي الديمقراطي البارز جاك ريد أي تدخل أميركي محتمل في سوريا بصفة أحادية, في وقت أظهر استطلاع مشترك أجرته وكالة أنباء رويترز وشركة الأبحاث "إيبسوس" أن الأميركيين يعارضون بشدة التدخل في الأزمة السورية.

وقال السيناتور ريد إن أي رد أميركي على مزاعم استخدام أسلحة كيماوية في سوريا يجب أن يكون جزءا من تحرك دولي.

وأضاف في حديث لبرنامج تبثه شبكة "سي بي أس" التلفزيونية: "يجب أن تكون عملية دولية وليس تحركا أميركيا منفردا."

وشدد السيناتور الديمقراطي على وجوب أن تحظى أي عملية تدخل بدعم دولي سياسي وعسكري، مشيرا إلى أن واشنطن لا تستطيع خوض عملية عسكرية شاملة في سوريا.

استطلاع
من جهة أخرى، أظهر استطلاع مشترك أجرته وكالة أنباء رويترز وشركة الأبحاث "إيبسوس" أن الأميركيين يعارضون بشدة التدخل في الأزمة السورية، ويعتقدون أنه يجب على واشنطن عدم التدخل، حتى ولو تأكدت تقارير استخدام الحكومة السورية الأسلحة الكيمياوية لمهاجمة المدنيين.
 
وقال نحو 60% من الأميركيين الذين شملهم الاستطلاع إنه يجب على واشنطن عدم التدخل في سوريا، في حين قال 9% فقط إنه يجب على الرئيس باراك أوباما القيام بعمل.

ووجد استطلاع رويترز و"إيبسوس" -الذي جرى في الفترة من 19 إلى 23 أغسطس/آب- أن 25% من الأميركيين سيؤيدون التدخل الأميركي إذا استخدمت قوات النظام السوري الأسلحة الكيمياوية لمهاجمة المدنيين، في حين أبدى 46% اعتراضهم على ذلك.

ويمثل هذا تراجعا في تأييد قيام الولايات المتحدة بتحرك منذ 13 أغسطس/آب، عندما وجدت استطلاعات لرويترز و"إيبسوس" أن 30.2% من الأميركيين أيدوا التدخل في سوريا إذا استخدمت أسلحة كيمياوية، في حين أبدى 41.6% اعتراضهم على ذلك.

وتشير النتائج إلى أنه إذا قرر أوباما القيام بعمل عسكري ضد نظام الأسد، فإنه سيفعل ذلك رغم المعارضة الثابتة لرأي عام أميركي يشعر بقلق بعد حرب استمرت أكثر من عشر سنوات في كل من العراق وأفغانستان.

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: