بقايا سيارة مفخخة تم تفجيرها في كركوك ضمن سلسلة من التفجيرات والاغتيالات شهدها العراق (غيتي إيميجز)

شهد العراق اليوم سلسلة من التفجيرات والهجمات المسلحة استهدفت في معظمها مراكز أمنية ونقاط تفتيش أوقعت قتلى وجرحى، كما وقع اغتيال إمام وخطيب في بعقوبة ومحام في كركوك. وقالت مصادر أمنية إنه تم القبض على مطلوبين وفق قانون مكافحة الإرهاب، وصودرت كميات من الأسلحة بحوزتهم.

وقالت الشرطة العراقية إن 14 شخصا قتلوا في هجوم نفذه انتحاري بسيارة ملغّمة على مقر عسكري غرب العراق وكان معظم القتلى من الجنود، وأضافت أن المهاجم فجر نفسه خارج المقر بالقرب من مدينة الرمادي بمحافظة الأنبار.

وأفادت مصادر أمنية بمحافظة نينوى أن سبعة من عناصر الجيش والشرطة العراقية سقطوا بين قتيل وجريح، في حادثين منفصلين بمدينة الموصل مركز المحافظة.

وقالت المصادر إن مسلحين مجهولين أطلقوا أعيرة نارية على نقطة تفتيش للجيش العراقي في حي الإصلاح الزراعي غربي الموصل مما أسفر عن مقتل اثنين من عناصر النقطة.

وأضافت "وفي حادث آخر قتل شرطي وأصيب أربعة آخرون بجروح متفاوتة إثر انفجار سيارة مفخخة كانت متوقفة على جانب الطريق في قضاء تلعفر غربي الموصل".

كما أعلنت الشرطة العراقية أن انفجارا بعبوة ناسفة استهدف جزءا من أنبوب تصدير النفط الخام العراقي إلى ميناء جيهان التركي في منطقة زمار شمال غربي الموصل.

وفي كركوك المتنوعة القوميات، قام مسلحون بخطف محام وقتله، بينما أدى انفجار سيارة مفخخة أمام مقر وزارة التربية إلى جرح أربعة أشخاص، بحسب مصادر أمنية وطبية.

وأبلغت مصادر أمنية أن مسلحين اغتالوا عصر اليوم الشيخ أحمد تحسين العبيدي، إمام وخطيب جامع الهدى بمدينة المقدادية شرقي بعقوبة، عندما كان في طريقه إلى المسجد.

اعتقالات
كما أفاد مصدر أمني أن قوات من شرطة الطوارئ بمحافظة صلاح الدين ألقت القبض على 42 مطلوبا بناء على قانون مكافحة الإرهاب، فيما عثرت على مخزن للأسلحة والمتفجرات خلال عملية أمنية نفذتها اليوم الخميس في منطقة الجزيرة شمال تكريت مركز المحافظة.

وقال المصدر إن القوة عثرت خلال العملية على منصتين لإطلاق الصواريخ، وعبوتين ناسفتين وعبوة لاصقة ومجموعة من الأسلحة، مشيرا إلى أنه تم نقل المعتقلين إلى مراكز أمنية للتحقيق معهم، ومحتويات المخزن إلى مكان آمن.

وكان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي تعهد بمتابعة الحملة الأمنية ضد أعمال العنف، التي تجاوز عدد ضحاياها 3550 قتيلا منذ بداية العام، فيما وصفت وزارة الداخلية العراق بأنه "ساحة حرب".

المصدر : وكالات