صورة التقطت خلال مليونية الغضب تظهر إطلاق مدرعة للجيش النار عمدا على متظاهرين (الجزيرة)

شهدت شوارع مصر أمس الجمعة انتهاكات كبيرة بحق المتظاهرين من رافضي الانقلاب العسكري في البلاد، فقد أظهرت صور قيام جنود من الجيش بإطلاق النار على متظاهرين بشكل متعمد في أكثر من مدينة في أنحاء البلاد.

وبث ناشطون صوراً لقوات الأمن المصري وهي تطلق النار بكثافة على المتظاهرين وسقوط عدد من القتلى ومحاولات زملائهم لإسعافهم في منطقة سَموحة بمدينة الإسكندرية. 

كما أظهرت صور بثها ناشطون عدداً من المتظاهرين المصريين في الإسكندرية ضد الانقلاب العسكري، وهم يتحدون باستهزاء مروحية عسكرية كانت تحلق فوقهم. 

وفي المنصورة بث ناشطون صورا على اليوتيوب تظهر مجموعة ممن يسمون البلطجية كان أحدهم يطلق النار من مسدسه وآخرون يحملون العصي والأسلحة البيضاء، بينما كان آخر يعبئ سلاحه ويتقدم أمام مجموعات من قوى الأمن وهي تواجه المتظاهرين.

ومن بور سعيد بث ناشطون صورا على اليوتيوب تظهر مدرعة للجيش، وهي تطلق النار بكثافة على المتظاهرين. ويظهر في الصور مجموعة من المتظاهرين وهم يحاولون إسعاف أحد الجرحى بينما تواصل المدرعة إطلاق النار.

المصدر : الجزيرة