عدلي منصور (وسط) ترأس اجتماعا لمجلس المحافظين بحضور الجدد (الفرنسية)
أدى اليوم الثلاثاء 25 محافظا جلهم عسكريون وأمنيون متقاعدون، وبينهم محسوبون على نظام الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك، القسم أمام الرئيس المؤقت عدلي منصور بحضور نائبه محمد البرادعي، ورئيس الوزراء المؤقت حازم الببلاوي.
 
ومن المحافظين الـ25 سبعة قدامى، وشملت القائمة 17 كانوا ينتمون للمؤسستين العسكرية والأمنية. وأرجئ تسمية محافظين لمحافظتي البحر الأحمر والمنوفية، وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط إن ياسر الهضيبي القيادي في حزب الوفد اعتذر عن تولي منصب محافظ المنوفية.

والمنصبون الجدد هم عبد الرحمن يوسف للجيزة، والسيد خالد فودة صديق محمد لجنوب سيناء، وطارق مهدى عبد التواب محمد للإسكندرية، والسيد عبد الفتاح سالم حرحور لشمال سيناء، وبدر طنطاوي بدر غندور لمطروح، ومحمود محمد أحمد خليفة للوادي الجديد، وسماح محمد أحمد قنديل لبورسعيد، وجلال مصطفى محمد سعيد للقاهرة، وإبراهيم حماد محمد حماد لأسيوط، ومحمد عزت عجوة محافظا لكفر الشيخ، ومحمد مجدى محمد البتيتي محافظا لبنى سويف، وطارق محمد سعد الدين محافظا للأقصر.

وتشمل القائمة أيضا عمر محمد عبد الجواد الشوادفى للدقهلية، ومحمد محمد عبد المنعم على نعيم للغربية، ومحمد أحمد عبد القادر عبد الظاهر للقليوبية، ومحمد عبد اللطيف منصور لدمياط، وأحمد بهاء الدين القصاص محافظا للإسماعيلية، ومصطفى يسري السيد عطا الله لأسوان، والعربي أحمد يوسف السروي للسويس، وصلاح الدين إبراهيم حسان زيادة للمنيا، ومصطفى كامل عبد الباسط هدهود للبحيرة، ومحمود محمد عثمان عتيق لسوهاج، وعبد الحميد عبد العزيز الهجان لقنا، وحازم أحمد عطية الله للفيوم، وسعيد عبد العزيز علي عثمان للشرقية، حسب قائمة التعيينات التي نشرتها وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية.

وقال مدير مكتب الجزيرة بالقاهرة عبد الفتاح فايد إن تعيين المحافظين الجدد يعد أكبر حركة في الوظائف القيادية بالدولة منذ عزل الرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز الماضي.

وأضاف أن هذه التعيينات أثارت اتهامات من معارضي السلطة القائمة بـ"جبهنة" الوظائف العليا، في إشارة إلى تعيين مسؤولين في جبهة الإنقاذ الوطني في تلك الوظائف.
 
وتابع أن الأطراف المعارضة تتهم أيضا السلطة الحالية بعسكرة الدولة من خلال تعيين محافظين أغلبهم عسكريون وأمنيون سابقون، في حين أن الأطراف التي تحكم الآن كانت تتهم الرئيس مرسي بـ"أخونة" الدولة.

بيد أن فايد أشار إلى أن من بين المحافظين الجدد شخصيات عرفت بالكفاءة وأشرفت على تنفيذ مشاريع ناجحة.

وقال ناشطون إن محافظ القاهرة الجديد جلال مصطفى سعيد كان عضوا في لجنتي النقل والتعليم بالحزب الوطني المنحل. ونُقل عن يسري حماد نائب رئيس حزب الوطن أن حركة المحافظين تعيد الحياة للحزب الوطني المنحل.

المصدر : وكالات,الجزيرة