تفجير سابق استهدف أنبوب الغاز بشبه جزيرة سيناء (الأوروبية-أرشيف)
قال شهود عيان ومسؤولون إن تفجيرا وقع اليوم الأحد في خط الغاز الطبيعي المؤدي إلى الأردن في شبه جزيرة سيناء المصرية.

وقال شاهد يسكن في مدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء في اتصال هاتفي لرويترز "أرى ألسنة اللهب ترتفع من الخط حوالي سبعة أمتار بعد التفجير".

وقال السكان إن التفجير وقع على مسافة كيلومترات من العريش، وإنه من المرجح أن تكون متفجرات دفنت تحته واستخدم جهاز للتحكم عن بعد في تفجيرها.

ونقلت أسوشيتد برس عن مسؤولين تأكيدهم السيطرة على الحريق الذي شب في نقطتين من الأنبوب، غير أن تدفق الغاز لا يزال متوقفا. ولم يعلن أي طرف مسؤوليته عن الهجوم.

وتعرض الخط لتفجيرات عديدة منذ الثورة التي اندلعت في مصر في يناير/كانون الثاني 2011 حين كان جزءا من خط يؤدي إلى إسرائيل، وتوقفت التفجيرات بعد أن ألغت مصر في أبريل/نيسان 2012 اتفاقا لتصدير الغاز لإسرائيل ووقف الضخ في الخط المؤدي إليها.

وشهدت المنطقة منذ الإعلان عن عزل الرئيس محمد مرسي يوم الأربعاء الماضي هجمات متعددة نفذها مسلحون على أهداف للجيش والشرطة في شمال سيناء، أسفرت عن مقتل خمسة مجندين يوم الجمعة. وقتل قس أمس السبت في العريش في هجوم مسلحين ملثمين.

المصدر : وكالات