آثار انفجار سابق في سامراء في أواخر مايو/أيار الماضي (الفرنسية)

أفادت مصادر أمنية عراقية اليوم الجمعة بأن خمسة أشخاص قتلوا وأصيب 15 آخرون في هجومين منفصلين، أحدهما نفذ بسيارة مفخخة في العراق، حسبما أفادت مصادر أمنية وطبية.

وقال ضابط برتبة مقدم في شرطة سامراء إن أربعة أشخاص قتلوا وأصيب 12 آخرون بجروح في هجوم بسيارة مفخخة استهدف أحد مداخل ساحة الاعتصام وسط مدينة سامراء شمال بغداد عندما كان يحتشد آلاف للتظاهر ضد حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي.

وأشار إلى أن "الانتحاري كان يرتدي ملابس عسكرية". وقد أكد طبيب في مستشفى سامراء حصيلة ضحايا الهجوم الذي وقع قبيل صلاة الجمعة في ساحة الاعتصام.

وفي الكوت قال ضابط في الشرطة إن شخصا قتل وأصيب 17 آخرون بجروح بينهم امرأتان وثلاثة أطفال وشرطيان في انفجار عبوة ناسفة في هذه المدينة الواقعة جنوب بغداد.

وأضاف أن "الانفجار استهدف دورية مشتركة للجيش والشرطة في ساحة العامل في وسط الكوت. وقد أكد مصدر طبي في مستشفى الكوت حصيلة الضحايا، مشيرا إلى أن عددا من الجرحى إصاباتهم بالغة.

المصدر : وكالات