850 شخصا قتلوا في العراق منذ مطلع الشهر الحالي (الفرنسية)
قتل الأربعاء 12 شخصا على الأقل وأصيب عشرون آخرون بينهم امرأتان وخمسة عسكريين في هجمات متفرقة بالعراق.

وقال عقيد في الشرطة العراقية إن ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب ثمانية آخرون بجروح في هجوم نفذه مسلحون مجهولون يستقلون سيارة مدنية قرب "حسينية المصطفى" في حي أور في شمال شرق بغداد.

وأضاف أن رجلا وابنه قتلا في هجوم مسلح استهدف سيارة مدنية في منطقة النهروان الواقعة على الأطراف الجنوبية الغربية من بغداد.

وفي بعقوبة (60 كلم شمال شرق بغداد) قال عقيد في الشرطة إن "مسلحين مجهولين يستقلون سيارة مدنية فتحوا نيران أسلحتهم على نقطة تفتيش للصحوة في منطقة الجزيرة (15 كلم شرق بعقوبة) مما أدى إلى مقتل اثنين من عناصر الصحوة".
 
وفي وقت سابق اليوم اغتال مجهولون شخصا أمام منزله في منطقة الجزيرة. وفي هجوم مماثل، اغتال مجهولون شخصا في قضاء المقدادية شرق مدينة بعقوبة، وأكد مصدر طبي في مستشفى بعقوبة العام حصيلة الضحايا.

وفي كركوك (240 كلم شمال بغداد) قال العميد سرحد قادر مدير شرطة الأقضية والنواحي إن  عبوتين ناسفتين وضعتا على جانب الطريق في منطقة "النمرة 8" في قضاء الدبس انفجرتا بالتعاقب صباح اليوم.

وأضاف أن العبوة الأولى أسفرت عن إصابة خمسة من عناصر الجيش بجروح بينهم ضابط برتبة رائد استهدفت سيارة عسكرية نوع "هامر" وأسفر انفجار العبوة الثانية عن جرح شرطي من حماية المنشآت النفطية.

وذكر أن مسلحين هاجموا بأسلحة رشاشة نقطة تفتيش تابعة لقوات الصحوة في قرية "الماحوز" مما أسفر عن مقتل ثلاثة من أفراد الصحوة وإصابة رابع بجروح بينما لاذ المسلحون بالفرار. كما أصيب شرطي بجروح في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للشرطة في المنطقة نفسها، وفقا للمصدر نفسه.

وفي تكريت (160 كلم شمال بغداد)، قال ضابط برتبة مقدم في الشرطة إن خمسة أشخاص أصيبوا بجروح في انفجار سيارة مفخخة عند مرأب للسيارات في قضاء الدور الواقع إلى الجنوب من تكريت.

وجاءت هذه الهجمات غداة موجة أعمال عنف ضربت مناطق عدة في العراق أمس الثلاثاء وأدت إلى مقتل 28 شخصا وإصابة عشرات آخرين.

ومنذ بداية يوليو/تموز الحالي، قتل  أكثر من 850 شخصا في أعمال العنف في العراق، حسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس استنادا إلى مصادر أمنية وطبية.

المصدر : وكالات