وسائل إعلام مصرية دأبت على تقليل أعداد المتظاهرين المؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي (الجزيرة)

نفت شركة غوغل أن يكون برنامج "غوغل إيرث" قادرا على قياس أعداد المتظاهرين سواء في مصر أو غيرها، وذلك ردا على ما ينسب للشركة وبرنامجها من قياس لأعداد المتظاهرين المؤيدين والمعارضين للرئيس المصري المعزول محمد مرسي.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية عن بيان للمتحدثة باسم الشركة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مها أبو العينين، أن "برنامج غوغل إيرث لا يتيح إمكانية قياس أعداد المتظاهرين في مصر ولا في أي مكان آخر".

وحسب المتحدثة باسم غوغل فإن صور البرنامج "ليست حية أو مباشرة، حيث يتم تجميعها من مجموعة كبيرة من مقدمي الصور".

وأضافت أن البرنامج ينشر صورا متاحة للشراء لأي شخص يريد الحصول عليها، وأن جودة الصور التي يتم استخدامها "لا تسمح عادة بتحديد أو التعرف على هوية الأفراد".

وجاء هذا التوضيح الرسمي من شركة غوغل بعد تكرار وسائل إعلام مصرية مؤيدة لعزل مرسي نشر أخبار حول أعداد المتظاهرين المؤيدين لقرار العزل، والتقليل من أعداد المتظاهرين المؤيدين لمرسي ونسبة ذلك إلى برنامج غوغل إيرث.

وكانت وسائل إعلام مصرية وعربية قد تحدثت عن خروج 33 مليون متظاهر مؤيد لقرار وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي عزل الرئيس مرسي يوم 30 يونيو/حزيران الماضي.

كما عادت وسائل الإعلام ذاتها للحديث عن خروج 40 مليون مصري الجمعة الماضية لتفويض الجيش المصري "القضاء على العنف والإرهاب".

ونسبت وسائل الإعلام هذه الأرقام إلى شركة غوغل وبرنامجها "غوغل إيرث"، في حين قالت إن البرنامج أظهر تواضع أعداد المؤيدين لمرسي.

المصدر : وكالة الشرق الأوسط,الجزيرة