تعرض النائب محمد أبو طير للاعتقال والإبعاد من قبل إسرائيل مرات متعددة (الأوروبية-أرشيف)
 
ذكرت مصادر في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الضفة الغربية أن الجيش الإسرائيلي اعتقل ليلة الاثنين النائب عن الحركة في المجلس التشريعي محمد أبو طير.

وقالت هذه المصادر إن الجيش الإسرائيلي اقتحم منطقة كفر عقب، التي تقع بين مدينة القدس ورام الله، واعتقل أبو طير من منزله. وكان النائب الذي يحمل الهوية المقدسية قد انتخب عام 2006 عن دائرة القدس.

ويذكر أن أبو طير اعتقل في أواسط 2007، وحكم عليه بالسجن لمدة 48 شهرا، إثر الحملة التي شنتها إسرائيل على نواب حماس عقب اختطاف الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط في قطاع غزة منتصف 2006.

وفرضت إسرائيل على أبو طير الإقامة الجبرية في مدينة القدس، ثم أُعيد اعتقاله إداريا لمدة عام، وأُفرج عنه في الخامس من سبتمبر/أيلول الماضي، ولكن إلى مدينة رام الله.

ويبلغ عدد النواب الفلسطينيين المعتقلين لدى إسرائيل 14 نائبا، بينهم 12 نائبا من حركة حماس وواحد من حركة التحرير الفلسطينية (فتح) وآخر من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

ومن جهتها طالبت الحملة الدولية للإفراج عن النواب الفلسطينيين المعتقلين -التي تتخذ من غزة مقرا لها- البرلمانات والمنظمات الدولية بالتحرك العاجل للإفراج عن جميع النواب المعتقلين في إسرائيل.

المصدر : وكالات