تعرض قناة الجزيرة الإخبارية يوم الخميس المقبل فيلم "الهروب إلى الموت" ضمن البرنامج الوثائقي الاستقصائي الشهري "الصندوق الأسود" الذي بدأت الجزيرة بثه الشهر الماضي.

ويسلط الفيلم الضوء على ظاهرة انتحار الخادمات الأجنبيات بلبنان، مستندا إلى إحصائيات منظمة هيومن رايتس واتش التي تشير لوفاة سبعين خادمة أجنبية سنويا بين عامي 2008 و2011.

وبينما تسجل تقارير الشرطة غالبية حالات الوفاة هذه على أنها انتحار سببه أمراض نفسية، فإن التحقيق يكشف أن أسبابا أخرى تقف خلف الظاهرة، وذلك بتتبع عدد من القصص لخادمات انتحرن ليعرف سبب وملابسات وفاتهن، وقصص أخريات حاولن الانتحار وتعرضن لإصابات بالغة.

ويستعرض التحقيق معلومات وأدلة ووثائق ذات صلة بهذه الحوادث، ومنها ما قام به فريق العمل بالكشف عن التفاصيل الغامضة والجوانب القاسية بقصة الخادمة ألكسندرا التي حاولت الانتحار هروبا من مخدومها، إذ قام  فريق العمل بمتابعة قصتها على مدار ستة أشهر، وسط محاولات إدارة المستشفى إخفاء الحالة.

كما يناقش الفيلم مدى معرفة الخادمات بحقوقهن وواجباتهن بشكل سليم وواضح، مستعرضا مواقف عنصرية تجاه الخادمات بالمجتمع اللبناني، بالإضافة إلى تعرض عدد منهن للتحرش الجنسي والتعذيب من قبل من يعملن لديه.

وعلى الجانب الآخر، يلاحق الفيلم شبكات تهريب الخادمات من إثيوبيا إلى لبنان، حيث يصل فريق العمل إلى إحدى هذه الشبكات بأديس أبابا ويستدرجها لتكشف عن تحايلها على قرار الحكومة الإثيوبية وقف إرسال خادمات للبنان نظرا للتعامل غير الإنساني من قبل المخدومين معهن.

يُذكر أن برنامج "الصندوق الأسود" يسعى عبر سلسلة من الأفلام الوثائقية التحقيقية للبحث بملفات وقضايا أثارت جدلا، أو قضايا ظلت طي الكتمان، في محاولة لكشف أسرارها وإعادة سرد الأحداث برؤية موثقة، ويتم بثه تمام الساعة 22:05 بتوقيت مكة المكرمة (19:05 بتوقيت غرينتش) يوم الخميس الأخير من كل شهر.

المصدر : الجزيرة