سلام يدعو للتنبه إلى الفتنة
آخر تحديث: 2013/6/17 الساعة 15:46 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/6/17 الساعة 15:46 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/9 هـ

سلام يدعو للتنبه إلى الفتنة

سلام دعا أهالي البقاع لتحييد أنفسهم وأرزاقهم عن أحداث سوريا (الفرنسية)
دعا رئيس الحكومة اللبنانية المكلّف تمام سلام اليوم إلى التنبّه إلى مخاطر الفتنة في البلاد إثر مقتل أربعة أشخاص بكمين مسلّح في وادي البقاع شرقي لبنان، مما أدى إلى حالة من التوتر في المنطقة الواقعة قرب الحدود مع سوريا.

وأعرب سلام في تصريح عن أسفه الشديد لما وصفها بهذه الجريمة، ودعا أهالي الضحايا وجميع المعنيين في المنطقة إلى التزام الحكمة وضبط النفس والتنبّه إلى مخاطر الفتنة وإلى ترك السلطات الأمنية والقضائية تقوم بواجباتها في ملاحقة المجرمين.

واعتبر الحادث جريمة موصوفة تقف وراءها أيادٍ شريرة لا تريد الخير للبنان واللبنانيين، وتستدعي التعامل معها بأقصى درجات الحزم والشدة وفق مقتضيات القانون.

كما دعا أبناء المنطقة إلى بذل أقصى الجهود لتحييد أنفسهم وأرزاقهم وقراهم ومدنهم عن الأحداث المؤلمة الجارية على الجانب الآخر من الحدود اللبنانية السورية، والالتفاف حول الجيش اللبناني الذي كان وسيبقى الحصن الحامي للبنان شعباً وأرضاً.

وقتل أربعة أشخاص -هم ثلاثة لبنانيين شيعة وتركي- بعد ظهر أمس الأحد في كمين مسلّح نصب لهم في وادي البقاع شرقي لبنان، مما أدّى إلى حالة توتر في المنطقة.

ولم يكن واضحا على الفور من قتلهم، لكن أحد المصادر قال إن سكان بلدة عرسال القريبة نفوا أي دور لهم في الحادث، وأعلنوا تبرأهم من منفذ الهجوم أيا كانت هويته.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات