مطالبة فلسطينية بضغط لإنهاء حصار غزة
آخر تحديث: 2013/6/15 الساعة 16:39 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/6/15 الساعة 16:39 (مكة المكرمة) الموافق 1434/8/7 هـ

مطالبة فلسطينية بضغط لإنهاء حصار غزة

وصلت إلى غزة عشرات القوافل الإغاثية خلال الحصار الإسرائيلي المستمر (الجزيرة)

طالبت اللجنة الشعبية الفلسطينية لمواجهة الحصار على قطاع غزة بضغط دولي مؤثر على الحكومة الإسرائيلية لرفع حصارها كاملا عن القطاع عقب تحذيرات الأمم المتحدة من مخاطر استمراره.

وأشارت اللجنة في بيان صحفي، إلى تقرير الأمم المتحدة الذي حذر من مخاطر حقيقية على غزة جراء استمرار الحصار الإسرائيلي على الصعد الصحية والبيئية والاقتصادية والتعليمية.

ووصفت اللجنة التقرير الأممي بالجريء والقوي والذي يوضح ويكشف مخاطر الحصار المتواصلة "ما يتطلب ضغطا دوليا مؤثرا وفاعلا على إٍسرائيل".

وشددت اللجنة على أن التقرير "يؤكد من جديد أن العالم بات لا يصدق الرواية الإسرائيلية وأن الجميع بات يدرك خطورة الوضع في غزة الذي وصل إلى حد الخطر الشديد وفق التقرير الأممي".

ودعت اللجنة إلى إنقاذ قرابة مليوني فلسطيني يقطنون في غزة بعد ست سنوات من الحصار والإغلاق المتزايد والمتصاعد على الأصعدة كافة.

وكان مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحالة حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية ريتشارد فولك طالب إسرائيل بإنهاء حصارها الذي دخل عامه السابع على قطاع غزة.

وقال فولك إن معاناة 1.75 مليون فلسطيني يعيشون في واحدة من أكثر المناطق كثافة سكانية وفقرا، من الحصار البري والبحري والجوي المفروض باتت مدمرة، مضيفا "ست سنوات من تضييق إسرائيل الخناق على قطاع غزة أوقفت نمو الاقتصاد، وأبقت معظم سكان غزة في حالة من الفقر الدائم والاعتماد على المعونة".

وأكد أن إسرائيل "كقوة محتلة تتحمل مسؤولية حماية السكان المدنيين، ولكن بدلا من السماح للشعب بالحياة بشكل سليم والاقتصاد بالازدهار عزلت السلطات الإسرائيلية قطاع غزة".

وذكر فولك أنه في العام الماضي، توقعت الأمم المتحدة أنه في ظل الظروف القائمة، ستكون غزة غير صالحة للسكن بحلول عام 2020، وأضاف "تفيد التوقعات الأقل تفاؤلا -التي قدمت لي- بأن قطاع غزة قد لا يكون صالحا للسكن بعد ثلاث سنوات فقط من الآن".

إصابة مزارع
من ناحية ثانية، أصيب مزارع فلسطيني بجروح متوسطة الجمعة إثر إطلاق جيش الاحتلال النار عليه شرق مدينة دير البلح وسط قطاع غزة بحسب وزارة الصحة في الحكومة المقالة.

وقال أشرف القدرة -المتحدث باسم الوزارة- إن "مزارعا فلسطينيا (48 عاما) أصيب بجروح متوسطة في فخذه الأيمن جراء إطلاق الاحتلال النار عليه شرق دير البلح".

إلا ان متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي نفت وقوع الحادث.

المصدر : وكالات

التعليقات