الوزاري الخليجي قرر في ختام اجتماعه بجدة الأسبوع الماضي اتخاذ إجراءات ضد حزب الله (الفرنسية)
أدان مجلس التعاون  لدول الخليج العربية بشدة "التدخل السافر" لـحزب الله اللبناني في الأزمة السورية، وما نتج عنه من قتل للمدنيين الأبرياء.

وقال بيان صادر عن الأمانة العامة اليوم إن المجلس الوزاري لدول مجلس التعاون قرر اتخاذ إجراءات ضد المنتسبين لحزب الله في دول المجلس، سواء في إقاماتهم أو معاملاتهم المالية والتجارية.

واعتبر مجلس التعاون أن مشاركة حزب الله في سفك دماء الشعب السوري كشفت طبيعته وأهدافه الحقيقية، التي تتعدى حدود لبنان والوطن العربي، على حد تعبير البيان.

وأكدت دول مجلس التعاون أن "تدخلات حزب الله غير المشروعة، وممارسات ميليشياته الشنيعة في سوريا، ستضر بمصالحه في دول المجلس".

ودعت دول مجلس التعاون الحكومة اللبنانية إلى تحمّل مسؤولياتها تجاه سلوك حزب الله "وممارساته غير القانونية واللا إنسانية في سوريا والمنطقة".

وكانت دول مجلس التعاون الخليجي قررت في الثاني من يونيو/حزيران الماضي اتخاذ إجراءات ضد أية مصالح لحزب الله في منطقة الخليج العربي، بسبب "تدخله السافر في سوريا، ووقوفه إلى جانب الحكومة السورية"، في حين دعت الحكومة اللبنانية إلى الحياد بشأن القتال في سوريا.

وقال بيان صادر في ختام اجتماع وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي بمدينة جدة السعودية الأسبوع الماضي، إن "وزراء خارجية الخليج قرروا النظر في اتخاذ إجراءات ضد أية مصالح لحزب الله في دول مجلس التعاون". وأشار إلى أن "دول المجلس تطالب الحكومة اللبنانية بتحييد لبنان عن القتال في سوريا".

المصدر : الجزيرة