حاملة الطائرات الأميركية يو أس أس جون ستينيس خلال وجودها في وقت سابق بالخليج (الفرنسية-أرشيف)

تنطلق اليوم الاثنين في مياه الخليج العربي مناورات عسكرية ضخمة تشارك فيها أكثر من أربعين دولة تحت قيادة الولايات المتحدة الأميركية.

وستجري المناورات قبالة المياه الإقليمية لمملكة البحرين لمدة تستمر 25 يوما. وتتضمن التدريبات إزالة الألغام وحماية البنى التحتية المائية.

وقال المكتب الإعلامي للأسطول الأميركي الخامس إن القوات الأميركية والحليفة ستشارك بقوات بحرية وجوية مختلفة.

وذكرت البحرية الأميركية في بيان أن المناورات التي ستبدأ بتدريبات برية ستنتقل إلى مياه الخليج  لإجراء مناورات تشمل إزالة الألغام وعمليات البحث والاستيلاء.

وكان سيمون أنكونا نائب قائد القوة البحرية الأميركية قال إن التدريب الدفاعي المتعدد المهمات سيركز على الأمن البحري للتجارة والتبادل التجاري من ميناء المغادرة وحتى ميناء الوصول.

وتعتبر هذه المناورات الثانية من نوعها خلال عام في مياه الخليج العربي.

وكان قائد القوة البحرية التابعة للجيش الإيراني الأميرال حبيب الله سياري قال إن المناورات الأميركية المزمع إجراؤها هدفها إثارة مخاوف الدول العربية من الخطر الإيراني "المزعوم".

وأضاف أن القدرات العسكرية الإيرانية ذات طابع دفاعي، وتنحصر في الدفاع عن المصالح الوطنية الإيرانية.

المصدر : وكالات,الجزيرة