صورة من انفجار في كركوك ضمن موجة العنف التي يعيشها العراق (الأوروبية)

قالت الشرطة العراقية إن خمسة عراقيين قتلوا في هجمات منفصلة في كركوك وبغداد وديالى ونينوى، من بينهم ضابط كبير.

ففي كركوك أفادت مصادر أمنية اليوم الاثنين بأن مسلحين اغتالوا العميد الطيار عبد الهادي فيصل البياتي الطيار السابق في الجيش العراقي، أمام منزله في قرية الحبش, التابعة لمدينة كركوك (250 كلم) شمالي العاصمة بغداد.

كما قتل ضابط في قوات الصحوة بنيران مسلحين في هجوم على منزله في ناحية الرياض غرب الموصل.

وفي نينوى، قتل آمر الفوج الأول بشرطة الطوارئ -وهو برتبة عقيد- في تفجير عبوة لاصقة وضعت على سيارته في جنوب الموصل.

وقال الملازم خالد الجبوري من شرطة الموصل (350 كلم شمال بغداد) إن "الضحية كان يتمتع بإجازته، وكانت ابنته برفقته لحظة وقوع الحادث لكنها لم تصب بأذى".

أما في بغداد فقد قتل مدني على يد مسلحين، بعد أن اقتادوه خارج منزله في منطقة التويثة.

وفي محافظة ديالى، قتل مدرس وأصيب آخر في هجوم لمسلحين قرب مديرية تربية قضاء الخالص.

المصدر : وكالات