المحكمة البحرينية أصدرت حكمها حضوريا بحق 12 متهما وحكما غيابيا بحق اثنين (الأوروبية-أرشيف)

أيدت محكمة التمييز في البحرين اليوم الاثنين أحكاما بالسجن 15 عاما بحق 14 بحرينيا أدينوا بقتل وافد باكستاني في المنامة خلال فترة الاحتجاجات التي شهدتها المملكة في مارس/آذار 2011.

وأعلن مصدر قضائي أورد الخبر أن المحكمة أصدرت حكمها حضوريا بحق 12 متهما وحكما غيابيا بحق اثنين آخرين ما زالا متواريين.

ووجهت النيابة العامة للمدانين -وفق نفس المصدر- تهمة "الشروع في ضرب المعتدى عليه ضربا مبرحا أفضى إلى موته لأغراض إرهابية".

وكانت محكمة عسكرية أنشئت في البلاد عام 2011، قد حكمت بالسجن المؤبد للمتهمين، غير أن محكمة الاستئناف خفضت يوم 26 ديسيمبر/كانون الأول الماضي الأحكام من المؤبد إلى السجن 15 عاما.

وقال محامون إن "شكاوى التعذيب" التي تقدم بها المتهمون في القضية لم يتم البت فيها.

وأكد المتهمون أمام المحكمة تعرضهم لما سموه التعذيب والإكراه النفسي والجسدي للإدلاء بمعلومات وأقوال معينة خلال فترة التوقيف عام 2011.

يشار إلى أن احتجاجات مطالبة بالإصلاح السياسي والمزيد من الحريات اندلعت بمملكة البحرين في فبراير/شباط 2011، واستمرت احتجاجات متفرقة منذ ذلك الحين في البلاد. وتؤكد الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان مقتل ثمانين شخصا على الأقل منذ اندلاع الاحتججات.

المصدر : الفرنسية