كيري في ضيافة وزير الخارجية الأردني قبل بدء مؤتمر أصدقاء سوريا (الفرنسية)

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري اليوم الأربعاء إن حزب الله اللبناني لديه آلاف المقاتلين في سوريا، وإنه مدان في الجرائم التي ترتكب هناك.

وأضاف كيري خلال مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الأردني ناصر جودة قبل بدء أعمال مؤتمر أصدقاء سوريا، أنه يرغب في أن تظهر القيادة السورية حرصها على إنهاء العنف وحل الأزمة سلميا، مشيرا إلى أن المؤتمر سيبحث ما يمكن تقديمه من مساعدة للمعارضة السورية.

وأشار إلى أن المؤتمر لن يفرض حلولا على للمعارضة السورية، لكنه سيعمل على مساعدتها.

وأكد الوزير الأميركي أنهم سيتناقشون مع روسيا والأمم المتحدة وجميع الأطراف المعنية بغية التوصل إلى نتائج مفيدة تساهم في حل الأزمة السورية المستمرة منذ أكثر من عامين.

كما أشار إلى أن الاجتماع الوزاري سيناقش الدعم اللازم تقديمه للشعب السوري في الأزمة الإنسانية التي يمر بها، لاسيما في ما يتعلق باللاجئين السوريين في دول الجوار كالأردن ولبنان وتركيا.

من جانبه، أكد وزير الخارجية الأردني ناصر جودة أن "الحل السياسي هو الحل الأمثل الذي يضمن حل النزاع ووقف العنف والدمار ومسلسل سيل الدماء في سوريا".

ويستضيف الأردن اليوم اجتماعا لمجموعة "أصدقاء سوريا" بمشاركة وزراء خارجية 11 دولة تمثل المجموعة الأساسية لما يعرف باسم "أصدقاء سوريا"، وهي الأردن والسعودية والإمارات وقطر ومصر والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وتركيا وألمانيا وإيطاليا.

كما سيحضر المؤتمر ممثلون عن المعارضة السورية.

المصدر : الجزيرة + وكالات