فلسطينيون يزيلون أحد الحواجز التي وضعها جنود الاحتلال بإحدى الطرق في الضفة (الفرنسية)

اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم الاثنين ستة فلسطينيين في عمليات دهم في الضفة الغربية، بينما أطلقت من زوارقها الحربية أسلحتها، باتجاه مراكب الصيادين الفلسطينيين قبالة سواحل قطاع غزة.

وذكرت وكالة "صفا" الفلسطينية المحلية أن الجيش الإسرائيلي اعتقل خمسة مواطنين خلال مداهمة قرية كفر قليل بنابلس، كما اعتقل شابا فلسطينيا آخر هو محمود صلاح بعد مداهمة منزله في بلدة الخضر جنوب محافظة بيت لحم جنوب الضفة.

وفي مدينة جنين قالت مصادر محلية إن أكثر من عشرين آلية عسكرية إسرائيلية حاصرت بلدة برطعة وانتشرت في شوارعها، خصوصا منطقة السوق الجديد، وشرعت بعمليات هدم مست ست منشآت تجارية.

من جهة أخرى داهمت قوات من الجيش الإسرائيلي مدينة الخليل وشرعت في تفتيش العديد من المنازل الفلسطينية في بلدتي إذنا وبيت أمر بالمدينة بذريعة البحث عن مطلوبين للجيش.

صيادو غزة
وفي ساحل قطاع غزة، أطلقت الزوارق الحربية الإسرائيلية نيران أسلحتها، صباح اليوم، باتجاه مراكب الصيادين الفلسطينيين قبالة سواحل المنطقة الشمالية الغربية والمنطقة الوسطى في قطاع غزة.

وقال مصدر أمني فلسطيني "إن الزوارق المتمركزة في عرض سواحل منطقة السودانية أطلقت قذيفة واحدة، ثم أتبعتها بإطلاق النار تجاه مراكب الصيادين بكثافة، وأجبرتهم على الانسحاب إلى مناطق قريبة من الشواطئ".

كما استهدفت الزوارق الحربية الإسرائيلية الصيادين الفلسطينيين ومراكبهم في سواحل منطقتي الزوايدة والنصيرات بالمنطقة الوسطى لقطاع غزة. ولم يشر المصدر إلى وقوع إصابات.

المصدر : وكالات