البحرين تشهد منذ أكثر من عامين مظاهرات متقطعة تتطور أحيانا إلى مواجهات مع قوات الأمن (رويترز)

تمكن مجهولون في البحرين من إطلاق موقوفين على ذمة قضايا أمنية عندما اعترضوا بالقوة سيارة كانت تقلهم في العاصمة المنامة، فيما هاجم مسلحون مدرسة إعدادية للبنين حاملين معهم الأسياخ والأسلحة البيضاء.

وقال مصدر في إدارة السجون إن عناصر خارجة عن القانون كانوا على متن سيارتين، واعترضوا صباح الأحد سيارة نقل كانت تقل موقوفين على "ذمة قضايا أمنية لعرضهم على المحكمة" في المنامة، وتمكنوا من إطلاق سراحهم والهرب معهم.

وأضاف المصدر نفسه أن "الجهات الأمنية باشرت على الفور عمليات البحث والتحري، التي أسفرت عن القبض على موقوف وآخر ممن ساعدوهم على الهرب، في حين ما زال البحث جاريا للقبض على بقية هذه العناصر".

وتعبير "موقوفين على ذمة قضايا أمنية" يستخدم في البحرين عادة لتوصيف من تم توقيفهم في إطار "أعمال العنف والشغب" المرافقة للمظاهرات المتقطعة التي تشهدها البلاد منذ فبراير/شباط عام 2011. 

مهاجمة مدرسة
وفي تطور أمني آخر هاجم عدد من "الخارجين عن القانون" اليوم  مدرسة الحد الإعدادية للبنين، حاملين معهم الأسياخ والأسلحة البيضاء في محاولة  لترويع الطلبة في المدرسة.

وذكرت وزارة التربية والتعليم في موقعها الرسمي أن حراس المدرسة تصدوا لهم ومنعوهم من الدخول.

وقد أبلغت الوزارة الجهات الأمنية المختصة التي حضرت إلى المكان على الفور وقامت بملاحقة المهاجمين.

المصدر : وكالات