أعداد محدودة استجابت لدعوات التظاهر في جمعة "العودة للميدان" (الأوروبية)

توافد مئات المصريين اليوم الجمعة على ميدان التحرير للمشاركة في فعاليات جمعة "العودة للميدان" التي دعت إليها قوى وأحزاب مدنية، مطالبين برحيل الرئيس محمد مرسي -بعد نحو عام على انتخابه- لعدم تحقيقه أهداف الثورة حتى الآن، حسب ما قالوا.

وردد المشاركون في المسيرات التي انطلقت عقب صلاة الجمعة من ميادين السيدة زينب ومصطفى محمود ودوران شبرا، هتافات مناهضة للرئيس مرسي وجماعة الإخوان المسلمين. وتصدرت إحدى المسيرات لافتتان كبيرتان تطالبان "بانتخابات رئاسية مبكرة" و"دستور يوحد جميع المصريين".

ووصف مراسل الجزيرة في القاهرة أحمد الكيلاني أعداد المتظاهرين "بالمحدودة"، مشيرا إلى وجود حالة من الترقب خشية تحول المسيرات إلى أعمال عنف على غرار ما كان يحدث في أسابيع ماضية.

وقال المراسل إن مطالب المتظاهرين تمثلت في الدعوة إلى انتخابات رئاسية مبكرة، وإسقاط الدستور الذي أقر نهاية العام الماضي، والإفراج عن المعتقلين، وإيجاد فرص عمل للعاطلين.   

وخلال المسيرات وزع أعضاء حملة "تمرد" التي تقول إنها جمعت توقيعات أكثر من مليوني شخص للمطالبة برحيل مرسي، أوراق الحملة على المتظاهرين لتوقيعها، وفق ما ذكر مراسل وكالة الصحافة الفرنسية.

المصدر : الجزيرة + وكالات