قلق دولي وقتلى بعنف العراق
آخر تحديث: 2013/5/1 الساعة 07:13 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/5/1 الساعة 07:13 (مكة المكرمة) الموافق 1434/6/21 هـ

قلق دولي وقتلى بعنف العراق

بان طالب القادة العراقيين بالتحاور للتغلب على الأزمة السياسية العميقة التي تواجهها البلاد (الفرنسية)

أعربت الأمم المتحدة عن بالغ قلقها بشأن تصاعد موجة العنف في أنحاء العراق، فيما أدانت واشنطن تلك الموجة. وبينما أفرجت السلطات عن قائد الاعتصام بسامراء رصدت مكافأة مالية لمن يلقي القبض على ثلاثة من قادة اعتصامات الرمادي. وتزامن ذلك مع سقوط قتلى وجرحى بعمليات أمنية متفرقة وبانفجار استهدف مسجدا في بغداد.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الثلاثاء قوات الأمن العراقية إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس، مطالبا جميع القادة العراقيين إلى التواصل في حوار بناء وجامع، حسب بيان أصدره.

وطالب قوات الأمن العراقية بممارسة أقصى درجات ضبط النفس في الحفاظ على القانون والنظام. كما نادى المتظاهرين للمحافظة على الطبيعة السلمية لاحتجاجاتهم.

ورحب بالاجتماع الناجح بين ممثلي المتظاهرين والمسؤولين المحليين وقوات الأمن الذي نزع فتيل التوتر في الرمادي بمحافظة الأنبار. وحث الأمين العام للأمم المتحدة جميع القادة العراقيين على التواصل في حوار بناء وجامع مقرون بعزيمة قوية من أجل التغلب على الأزمة السياسية العميقة التي تواجهها البلاد.

من جهتها أدانت الولايات المتحدة موجة العنف الأخيرة بالبلاد، مؤكدة أنها على تواصل مع كبار القادة العراقيين بغية المساعدة في حل الأزمة السياسية الراهنة.

وقال نائب المتحدث باسم الخارجية الأميركية باتريك فنتريل إن بلاده تدين بشدة الموجة الأخيرة من "الهجمات الإرهابية" التي شهدها العراق. وأضاف أن المسؤولين الأميركيين في واشنطن وبغداد على تواصل مستمر مع مجموعة واسعة من كبار القادة العراقيين للمساعدة في حل التوترات السياسية والطائفية المستمرة.

video

قتلى وجرحى
ميدانيا، قالت مصادر رسمية إن أربعة أشخاص قتلوا وأصيب عشرون آخرون في انفجار بمسجد الحسنين غربي بغداد، حيث استهدفت قنبلة المصلين أثناء خروجهم من المسجد عقب صلاة العشاء.

كما أفاد مصدر أمني بأن ثلاثة مسلحين قتلوا واعتقل أربعة في اشتباك جرى الثلاثاء بشمال مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين، مضيفا أن أحد الجنود أصيب بجراح أثناء الاشتباك.

وفي تطور آخر، قال مراسل الجزيرة أيوب رضا إن عددا من أفراد الشرطة الاتحادية قتلوا عندما استهدفت سيارة مفخخة محطة وقود غير مستخدمة تتخذها الشرطة مكانا للتجمع بناحية سليمان بيك التابعة لمحافظة صلاح الدين.

وأضاف المراسل أن رئيس الوزراء نوري المالكي أصدر أمرا -بوصفه القائد العام للقوات المسلحة- بتجميد عمل العميد محمد إسماعيل قائد اللواء 46 التابع للفرقة 12 من الجيش في كركوك بسبب إخفاقه في التعامل مع الاشتباكات بمنطقة الحويجة الثلاثاء الماضي التي أسفرت عن عشرات القتلى بعد مداهمة عناصر من الجيش لاعتصام العشائر هناك.

كما أفرجت السلطات العراقية عن المشرف العام على اعتصام مدينة سامراء الشيخ محمد طه الحمدون، في حين رصدت مكافأة مالية لمن يلقي القبض على ثلاثة من قادة اعتصامات الرمادي.

المصدر : الجزيرة + وكالات