حمد بن جاسم آل ثاني خلال مخاطبته اجتماعا سابقا للجنة الوزارية المعنية بمبادرة السلام العربية (الجزيرة-أرشيف)
قال الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي إن وفداً وزارياً عربياً سيزور واشنطن يوم التاسع والعشرين من الشهر الجاري للتباحث مع الإدارة الأميركية بشأن عملية السلام المجمدة، والعمل على دفعها قدماً وفقاً لآليات وسبل جديدة، وذلك عقب لقاء تشاوري عقدته لجنة مبادرة السلام العربية.
 
وكانت لجنة مبادرة السلام العربية قد عقدت اجتماعا على مستوى الوزراء في العاصمة القطرية يوم الاثنين، وذلك لبحث الخطوات المستقبلية لعملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

واستمعت اللجنة -التي ترأسها رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني- لتنوير من رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس حول مباحثاته الأخيرة مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري.

وقالت مصادر للجزيرة إن المجتمعين بحثوا تفاصيل الموقف العربي في ضوء ما عرضه عباس، وما عبرت عنه قرارات قمة الدوحة الأخيرة. وأضافت المصادر أن الوفد العربي الذي سيسافر إلى واشنطن تقوده قطر ويضم وزراء خارجية السلطة الفلسطينية والسعودية والمغرب والأردن بالإضافة إلى نبيل العربي.

ومعلوم أن كيري يزور المنطقة في إطار جولة شرق أوسطية هدفها إحياء المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وكان كيري قد التقى أمس في رام الله الرئيس عباس الذي أبلغه بضرورة تجميد الاستيطان الإسرائيلي وإطلاق سراح الأسرى، خصوصا الذين اعتقلوا قبل عام 1993 كشرط لاستئناف المفاوضات مع إسرائيل.

يشار إلى أن اقتراح إرسال الوفد كان قد تم التوافق عليه خلال القمة العربية الرابعة والعشرين التي عقدت في الدوحة الشهر الماضي.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية