زيدان تعهد بضمان محاكمة عادلة لقذاف الدم (الفرنسية)
كشف رئيس الوزراء الليبي علي زيدان أن بلاده استأنفت طلب تسليم أحمد قذاف الدم ابن عم العقيد الراحل معمر القذافي أمام القضاء الإداري المصري، وتعهد بضمان محاكمة عادلة له في حال تسلمه.

وقال زيدان في مؤتمر صحفي بطرابلس إن هناك تفهما تاما من الحكومة المصرية، المقتنعة بقانونية تسليم قذاف الدم ليمثل للمحاكمة أمام القضاء الليبي، حيث يلاحق بتهمة الفساد.

وشدد زيدان على أن قذاف الدم لن يتعرّض لانتهاكات، أو إذلال، بل سيُعامل معاملة حسنة، لافتاً إلى أنه لن يخضع إلا لحكم القضاء.

أحمد قذاف الدم مقيم في القاهرة منذ سنوات (الجزيرة-أرشيف)
وقضت المحكمة الإدارية المصرية أن قذاف الدم -الذي تم توقيفه في 19 مارس/آذار المنصرم بالقاهرة- يجب أن يحاكم في مصر، حيث يخضع لتحقيق بشأن جرائم ارتكبت في هذا البلد.

وقذاف الدم مقيم في مصر، وكان مكلفا بتنسيق العلاقات الليبية المصرية. وكان أعلن استقالته من كافة مهامه بعيد اندلاع الانتفاضة الشعبية ضد نظام القذافي في فبراير/شباط 2011.

يشار إلى أن مصر سلمت السلطات الليبية في 26 مارس/آذار الماضي مسؤولين سابقين اثنين في نظام القذافي متهمين بالفساد.

وكان تم توقيف محمد إبراهيم منصور القذافي مدير إدارة صندوق التمويل الإنتاجي الليبي في النظام الليبي السابق، وعلي محمد الأمين ماريا السفير الليبي سابقا لدى مصر في 19 مارس/آذار بالقاهرة مع قذاف الدم.

وفي طرابلس، قال المتحدث باسم النائب العام طه بعره إثر هذه الاعتقالات إن ليبيا أصدرت مذكرات توقيف دولية بحق ماريا وإبراهيم بتهمة ارتكاب "جرائم مالية". أما قذاف الدم فهو ملاحق بتهمة "تزوير وثائق".

المصدر : وكالات