كويتيون تظاهروا للتعبير عن رفضهم للحكم الصادر بحق مسلم البراك (الفرنسية)
نشر قراصنة إنترنت على موقع وزارة الإعلام الكويتية الخطاب المثير للجدل الذي ألقاه القيادي المعارض مسلم البراك، وكان سببا في الحكم عليه بالسجن خمس سنوات بتهمة المساس بأمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن مصدر بوزارة الإعلام أن الموقع الإلكتروني للوزارة تعرض لاختراق من قبل قراصنة إنترنت، وأوضحت أن الوزارة أوقفت الموقع احترازيا، وتعهدت باتخاذ الإجراءات القانونية ضد من قام بهذا العمل.

ولم يشر المصدر إلى نشر الخطاب، غير أن ناشطين معارضين أكدوا عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أن خطاب البراك الذي ألقاه في تجمع عام في 15 أكتوبر/تشرين الأول كان منشورا لبعض الوقت على الموقع.

وظل الموقع متوقفا لأكثر من عشر ساعات بعد عملية القرصنة التي حصلت منتصف ليل الثلاثاء إلى الأربعاء.

وصدر حكم الاثنين الماضي على البراك بالسجن خمس سنوات مع النفاذ بسبب الخطاب الذي عُدّ مسيئا لأمير الكويت.

ولم تعتقل السلطات البراك، فيما تظاهر الآلاف من مناصريه أمام منزله مساء الثلاثاء لليوم الثاني على التوالي. وتلا ناشطون المقاطع الأساسية من خطاب البراك قبل الانطلاق في مسيرة منددة بالحكم.

وقام مناصرو البراك بعرقلة السير على طريق رئيسي في جنوب غرب العاصمة، غير أن الشرطة لم تتدخل كما فعلت مساء الاثنين.

وندد أعضاء في البرلمان بعدم تنفيذ وزير الداخلية الشيخ أحمد الحمود الصباح قرار المحكمة بالقبض على البراك، وقالت معصومة المبارك "هناك تهديد مباشر لرأس السلطة... لقد تحدوا السلطة القضائية عندما كرروا الخطاب... هؤلاء (المعارضة) لا يقيمون وزنا للدولة ولا النظام والقضاء".

من جانبه، طالب النائب نبيل الفضل إرسال مدرعات الجيش والحرس الوطني لاعتقال البراك إذا رفض تسليم نفسه.

المصدر : الفرنسية