قذاف الدم كان مطلوبا على ذمة قضايا في ليبيا (الجزيرة-أرشيف)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قالت مصادر في وزارة الداخلية المصرية إن أحمد قذاف الدم، منسق العلاقات المصرية الليبية في عهد العقيد الليبي الراحل معمر القذافي، سلم نفسه للشرطة اليوم الثلاثاء بعد محاصرة منزله وتبادل لإطلاق النار.

وذكر مصدر أن الشرطة توجهت للقبض عليه بناء على طلب من الشرطة الدولية (إنتربول) لاتهامه بقضايا في ليبيا. وأضاف أن قذاف الدم -وهو ابن عم القذافي- استسلم في النهاية.

يذكر أن قذاف الدم كان يعد أحد أركان النظام الليبي السابق، وهو ضمن قائمة تضم أكثر من مائتي شخص في مصر تطالب السلطات الليبية بإلقاء القبض عليهم.

وقال مصدر أمني إن قوات الأمن حاصرت منزل قذاف الدم حينما كان يتحصن بإحدى الغرف المصفحة المضادة للرصاص داخل منزله، قبل أن يسلّم نفسه.

وفي بعض تفاصيل العملية أفاد مصدر إعلامي مصري بأن ضابطا من قوات الشرطة المصرية أصيب أثناء تبادل الرصاص بين قوات الأمن التي حاصرت منزل قذاف الدم بحي الزمالك في القاهرة، وبين حرسه الخاص.

المصدر : الجزيرة + وكالات