محمد مرسي سيتوجه إلى الهند بعد زيارة باكستان (الفرنسية)

يصل الرئيس المصري محمد مرسي اليوم الاثنين إلى إسلام آباد في زيارة رسمية لباكستان يجري خلالها محادثات مع نظيره الباكستاني آصف علي زرداري ورئيس الوزراء وعدد من زعماء الأحزاب الرئيسية بالبلاد.

وقالت رئاسة الجمهورية المصرية إن الزيارة تأتي في إطار تعزيز العلاقات الثنائية والتشاور في القضايا الإقليمية والدولية. وأضافت أن الرئيس مرسي سيتوجه مساء اليوم إلى الهند في زيارة تستغرق يومين.

من جهته قال المتحدث باسم الخارجية الباكستانية إن الرئيسين سيجريان "محادثات مكثفة حول كافة مجالات العلاقات الثنائية والمسائل الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك"، دون تحديد الاتفاقات التي سيتم التوقع عليها.

وأضاف المتحدث أن "قرار الرئيس مرسي اختيار باكستان أول دولة في جنوب آسيا لزيارتها يؤكد رغبة مصر في إضافة فصل جديد لعلاقاتها الثنائية مع باكستان".

من جانبه قال مراسل الجزيرة عبد الرحمن مطر إن الزيارة تحظي باهتمام رسمي وشعبي واضح في إسلام آباد لا سيما أنها الزيارة الأولى لرئيس مصري إلى باكستان منذ ستينيات القرن الماضي، مشيرا إلى أن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر كان آخر من زار باكستان.

وأضاف المراسل أن لافتات الترحيب بزيارة الرئيس المصري في مداخل المدينة وشوارعها تعكس حالة الاهتمام بزيارة مرسي، مشيرا إلى أن باكستان تعمل على تعزيز علاقتها بمصر في ظل إدارة الرئيس الجديد.

المصدر : الجزيرة