اعتقالات بالضفة واتهام حماس بانتهاك التهدئة
آخر تحديث: 2013/3/14 الساعة 11:51 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/3/14 الساعة 11:51 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/3 هـ

اعتقالات بالضفة واتهام حماس بانتهاك التهدئة

الإسرائيليون يستخدمون الفضاء الإلكتروني لتبرير حملات الاعتقال (الجزيرة)

عوض الرجوب-رام الله

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلية أمس الأربعاء ليلا حملة اعتقالات واسعة طالت عشرات الفلسطينيين في عدد من مدن الضفة الغربية، وتزامن ذلك مع اتهام إسرائيل لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) بانتهاك تفاهمات إطلاق النار التي تمت برعاية مصرية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وذكرت وكالة "معا" الفلسطينية أن حملة اعتقالات واسعة شنتها قوات الاحتلال في بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم، طالت 13 شابا تراوحت أعمارهم بين 18 و20 عاما، بالإضافة لاعتقال مواطنين وسيدة من منطقة الخليل وخمسة آخرين في منطقة نابلس.

واتهمت إسرائيل حركة حماس بانتهاك شروط التهدئة المعلنة بين الطرفين منذ عدة أشهر، وذلك من خلال تكثيف جهودها لما أسمتها تل أبيب بـ"ارتكاب عمليات كبرى" تشمل الخطف والقتل، مشيرة بإصبع الاتهام إلى وزير الداخلية في الحكومة المقالة فتحي حماد.

الجيش الإسرائيلي يحارب الناشطين
في العالمين الحقيقي والافتراضي (الجزيرة)

فتحي حماد متهم
ونقل موقع الجيش الإسرائيلي باللغة العربية عن جهاز الأمن العام "الشاباك" حول ورود معلومات عن نشطاء وعناصر تخريبية من منطقة يهودا والسامرة (الضفة الغربية)  تشير إلى جهود مكثفة تبذلها حماس لتشجيع ارتكاب اعتداءات وهجمات ضد إسرائيل والقيام بعمليات تفجيرية وخطف وعمليات قتل.

واتهم الموقع حماد بالوقوف وراء بعض هذه المخططات، مؤكدة أنه لطالما أطلق تصريحات نارية تدعو لمهاجمة إسرائيل، بالإضافة لتورطه في محاولات تهريب متفجرات تم إحباطها من قبل جيش الدفاع الإسرائيلي والأجهزة الأمنية الإسرائيلية.

وأكد الجيش الإسرائيلي أن اعتقالات جرت مؤخرا قد أحبطت مخططات لوضع عبوات ناسفة واختطاف جنود ومستوطنين وإنتاج وإطلاق صواريخ.

واعتبرت إسرائيل تورط حماد بصفته قياديا في حماس ومسؤولا كوزير عن الحفاظ على حالة الهدوء ووقف إطلاق النار، بمثابة انتهاك صارخ للتفاهمات يثبت مواصلة ضلوع كبار قيادات حماس في تشجيع ارتكاب اعتداءات ضد أهداف في إسرائيل وما تسميها "يهودا والسامرة" بغض النظر عن التزاماتها بوقف إطلاق النار تجاه مصر.

المصدر : الجزيرة

التعليقات