الأمير تشارلز يزور لاجئين سوريين بالأردن
آخر تحديث: 2013/3/13 الساعة 14:43 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/3/13 الساعة 14:43 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/2 هـ

الأمير تشارلز يزور لاجئين سوريين بالأردن

ملك الأردن وزوجته يلتقيان تشارلز وكاميليا في عمان (الفرنسية)
زار ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز وزوجته كاميلا اليوم الأربعاء مخيما للاجئين السوريين شمال الأردن.

وأوضح مصدر حكومي أردني رفض ذكر اسمه أن تشارلز وزوجته كاميلا زارا مخيم "حدائق الملك عبد الله" الذي تديره الأمم المتحدة قرب الحدود مع سوريا، والذي يستضيف نحو ألف لاجئ سوري فروا هربا من النزاع المسلح في بلدهم.

وأضاف أن "مسؤولين تابعين لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أطلعوا الأمير تشارلز وزوجته كاميلا عن وضع اللاجئين".

ويقول الأردن- الذي يتقاسم مع سوريا حدودا مشتركة يزيد طولها على 370 كلم- إن عدد السوريين بالمملكة تجاوز 440 ألفا يقطن 120 ألفا منهم بمخيم الزعتري الذي يقع بمحافظة المفرق، شمال شرق المملكة على مقربة من الحدود السورية.

ويعتزم تشارلز وزوجته زيارة مدينة جرش التي تضم آثارا رومانية ويونانية في وقت لاحق من هذا اليوم.

جولة خليجية
وكان ولي عهد بريطانيا وزوجته بدآ الاثنين الماضي زيارة رسمية للمملكة الأردنية تستغرق ثلاثة أيام في مستهل جولة شرق أوسطية تشمل السعودية وقطر وسلطنة عُمان.

وأعلن قصر باكنغهام في لندن يوم 13 فبراير/شباط الماضي أن جولة الأمير تشارلز وزوجته الشرق أوسطية ستستغرق تسعة أيام ابتداء من 11 حتى 19 مارس/ آذار الحالي.

وقالت الخارجية البريطانية الأحد الماضي -في تقرير- إن واحدة من أهم القضايا التي سيتم بحثها خلال الزيارة الملكية "كيفية دعم وتطوير الفرص المتاحة للنساء في المجتمع" وفرص النساء في المجتمع السعودي.

وفي سلطنة عُمان، ستلتقي كاميليا جمعية المرأة العُمانية -وفق التقريرـ وكذلك امرأة عضوا بمجلس الشورى، إضافة إلى النساء الأعضاء بمجلس الدولة. وقال السفير البريطاني لدى مسقط جيمي باودن بالتقرير "تطوير دور المرأة في المجتمع مبدأ أساسي في سياسات حكومة سلطنة عُمان".

وجاء في تقرير الخارجية البريطانية أنه "إضافة إلى بحث موضوع الفرص المتاحة للمرأة في المجتمع، فإن الزيارة الملكية ستبحث أيضا حوار الأديان والثقافة والاستدامة البيئية ودعم ريادة الأعمال" مضيفا "ستسعى الزيارة للبناء على الروابط العائلية الوثيقة بين العائلة المالكة في بريطانيا والعائلات المالكة في البلدان التي سوف تتم زيارتها لتقوية الروابط التجارية والدبلوماسية وجميع المجالات".

المصدر : وكالات

التعليقات