بن علي خلال زيارته البوعزيزي قبل وفاته عام 2010 (الأوروبية)

أضرم اليوم شاب تونسي النار بنفسه في الشارع الرئيسي بالعاصمة تونس، فيما يبدو أنه احتجاج يُذكر برمز الثورة التونسية محمد البوعزيزي الذي أحرق نفسه ليفجر ثورة في تونس والعالم العربي قبل عامين.

وقال شهود إن قوات الأمن ومارة حاولوا إطفاء جسد الرجل الملتهب أمام المسرح البلدي بالعاصمة، وإنه نقل على الفور إلى مستشفى بالمروج بتونس.

وقال مراسل الجزيرة هناك إن الرجل كان عاطلا عن العمل، وحاول العمل كبائع متجول لكن الصندوق الذي كان يبيع فيه بضاعته سحب منه من قبل السلطات البلدية.

ويعيد الحادث إلى أذهان التونسيين صورة الشاب محمد البوعزيزي الذي أحرق نفسه في 17 ديسمبر كانون الأول 2011 احتجاجا على مصادرة شرطية عربة للفواكه كان يعرض عليها بضاعته بمدينة سيدي بوزيد.

وأصبح البوعزيزي رمزا للثورة في تونس والشرق الأوسط بعدما فجرت وفاته ثورة انتهت بالإطاحة بالرئيس زين العابدين بن علي، وانتقلت إلى دول عربية أخرى بينها مصر وليبيا واليمن.

المصدر : رويترز