قالت وزارة الداخلية المغربية الأحد إن شرطيا مغربيا قتل ثلاثة من زملائه مستخدما سلاحه "الوظيفي"، وأوضح مصدر أمني أن أسباب هذه الحادثة ما زالت غامضة.

وأفادت الوزارة في بيان لها بأن ضابط شرطة برتبة مقدم أطلق النار بسلاحه الوظيفي على ثلاثة من زملائه في مقر مفوضية الشرطة بمدينة مشرع بلقصيري (غرب)، مما أدى إلى مصرعهم.

وأوضحت أن عناصر الأمن تمكنوا من اعتقال الفاعل الذي كان في حالة هستيرية تجهل أسبابها.

وذكرت الوزارة أن المديرية العامة للأمن الوطني أوفدت لجنة مركزية تضم طبيبا نفسيا إلى المدينة، مضيفة أنه تم فتح تحقيق في الحادث تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وقال مصدر أمني إن الأسباب التي دفعت الشرطي لارتكاب هذه "المجزرة" تبقى غامضة، وإنها قد تتضح في التحقيق الذي سيفتح بعد تحديد عدد الضحايا ومعرفة خلفيات الجاني.

المصدر : وكالات