النائب العام المصري المستشار طلعت إبراهيم عبد الله (الجزيرة-أرشيف)

قرر النائب العام المصري المستشار طلعت عبد الله السبت إحالة 26 متهما من بينهم تونسي الجنسية في القضية المعروفة إعلاميا باسم "خلية مدينة نصر الإرهابية" إلى محكمة الجنايات.

وكانت نيابة أمن الدولة العليا انتهت من التحقيق مع المتهمين الأسبوع الماضي وأرسلت ملف القضية إلى النائب العام للاطلاع.

ويواجه عناصر الخلية تهما من بينها إعادة إحياء تنظيم "إرهابي محظور" وتلقي تمويلات من الخارج، وحيازة أسلحة ومفرقعات ومواد شديدة الانفجار، وتنفيذ أعمال "إرهابية" داخل البلاد وخارجها، والسعي إلى قلب نظام الحكم وإسقاط النظام الجمهوري لتكوين إمارة جهادية.

ويتضمن قرار الإحالة للجنايات التخطيط لاغتيال عدد من الشخصيات العامة وارتكاب أعمال "إرهابية" وعنف داخل البلاد عن طريق استهداف الأفراد والمنشآت الحيوية التابعة للشرطة والقوات المسلحة ودور العبادة الخاصة بأقباط مصر ومشاريعهم التجارية فضلا عن مقرات البعثات الدبلوماسية الأجنبية.

وتعود وقائع القضية إلى أواخر أكتوبر/تشرين الأول 2012 حينما حصل جهاز الأمن الوطني على معلومات تفيد بأن أحد العناصر "الإرهابية" الخطرة ويرتبط بتنظيم القاعدة ويتخذ من إحدى الشقق السكنية بضاحية مدينة نصر (شمال القاهرة) مقراً للتخطيط لتنفيذ عمليات "إرهابية"، فتمّت مداهمة الشقة حيث حاول إلقاء قنبلة يدوية على عناصر الأمن غير أنها سقطت من يده حيث انفجرت وتوفي على الفور.

وتمكّنت عناصر الأمن من تفريغ محتويات جهاز كمبيوتر محمول وهواتف عثرت عليها داخل الشقة، تم من خلالها التوصّل إلى أعضاء الخلية.

المصدر : وكالات