قتلى خلال "عصيان" جنوبيي اليمن
آخر تحديث: 2013/2/23 الساعة 18:21 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/2/23 الساعة 18:21 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/13 هـ

قتلى خلال "عصيان" جنوبيي اليمن

لقطة من مواجهات الخميس في عدن (الجزيرة نت)

قتل ثلاثة أشخاص بينهم شرطي السبت في اشتباكات بجنوب اليمن، بعد دعوة عناصر من الحراك الجنوبي إلى عصيان مدني, وذلك مع اقتراب الموعد المحدد للحوار الوطني الذي سيبدأ 18 من الشهر القادم لبحث سبل حل القضية الجنوبية.

واندلعت اشتباكات مسلحة بين الجيش والشرطة اليمنيين من جهة ومسلحين من جهة أخرى، بعدما أغلقت عناصر من الحراك الجنوبي طرقا في عدن, بينما حصلت أعمال عنف متفرقة في مدن أخرى بجنوب اليمن، وفقا لمصادر متطابقة.

ووقعت أعمال العنف بعد يومين من مقتل ستة أشخاص في اشتباكات واكبت مظاهرات انفصالية بجنوب اليمن الذي يسعى قياديون جنوبيون إلى فصله عن الشمال.

وقال مصدر أمني إن مواجهات اليمن بدأت عندما تدخل الجيش لفتح طرق أغلقها انفصاليون موالون لرئيس اليمن الجنوبي سابقا علي سالم البيض, مؤكدا مقتل شرطي وجرح آخر برصاص الانفصاليين.

وأضاف أن مسلحين انفصاليين انتشروا حينها في عدد من المباني، وفتحوا النار على الجيش فبدأت الاشتباكات. ووفقا للمصدر ذاته, فإن العشرات من أنصار البيض أغلقوا الطرق بالإطارات المشتعلة, واشتبكوا مع الجيش في خور مكسر والمعلا والشيخ عثمان ودار سعد بعدن.

وذكر مصدر طبي أن عنصرا من الحراك الجنوبي قتل بالرصاص في المواجهات. وقال شهود إن عنصرا آخر من الحراك الجنوبي قتل برصاص الأمن في غيل باوزير التي تقع قرب مدينة المكلا مركز محافظة حضرموت التي شهدت اليوم احتجاجات مماثلة لاحتجاجات عدن.

وفي المكلا نفسها -التي شهدت اليوم غلقا للطرق مثلما حصل في عدن- أحرقت عناصر من الحراك مقرا لحزب الإصلاح ومحال تجارية، وفق ما قاله الحزب وشهود.
 
وكان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي (وهو من جنوب اليمن) قد أدان -أول أمس في خطاب ألقاه بعدن- الدعوات إلى حمل السلاح من بعض الأطراف الجنوبية، في إشارة إلى رئيس اليمن الجنوبي سابقا علي سالم البيض.

من جهة أخرى, أحيا مئات اليمنيين اليوم بصنعاء الذكرى الأولى لانتخاب هادي رئيسا لليمن. وقال منظمو الحفل إن الهدف من الاحتفال تذكير اليمنيين بما سموه يوم الإجماع الوطني حين شارك الشعب في الانتخابات.

المصدر : وكالات,الجزيرة

التعليقات