بيان الفاو إلى وجود 6 ملايين سوري بحاجة لمساعدات غذائية (الأوروبية)

أصدرت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) أمس الخميس، تحذيرا من وجود نقص غذائي حاد في سوريا واليمن نتيجة الوضع السياسي المتأزم، والوضع نفسه ينجرإلى أكثر من مليون شخص في جمهورية أفريقيا الوسطى، فهي بحاجة لمساعدات غذائية عاجلة.

وقال بيان الوكالة إن في سوريا واليمن، حيث الاضطرابات الداخلية ما زالت مستمرة، فقد سجل نقص حاد في المواد الغذائية، ويجب تقديم مساعدة غذائية عاجلة لستة ملايين سوري، وأربعة ملايين ونصف يمني.

من جهة أخرى، حذر البيان أن بعض دول منطقة الساحل (شريط يمتد من ساحل البحر الأحمر عبر أفريقيا إلى ساحل المحيط الأطلسي) -تشاد ومالي وموريتانيا والنيجر والسنغال- قد تأثرت محاصيلها الزراعية ومراعيها هذا العام لتأخر هطول الأمطار، الأمر الذي قد يؤدي إلى فوضى غذائية تؤدي إلى حالة من سوء التغذية أثناء الموسم التجاري للعام 2013/14.

وأشار البيان إلى أن 1.3 مليون شخص في جمهورية أفريقيا الوسطى، بحاجة لمساعدة غذائية عاجلة بسبب الاضطرابات والأزمة السياسية الداخلية.

وفيما يتعلق بإنتاج الحبوب العالمي، فإن تقديرات المنظمة الجديدة حول الإنتاج العالمي تشير إلى حوالي 2500 مليون طن (بما في ذلك الأرز المصنّع).

وتوقعت المنظمة أن المخزون العالمي من الحبوب سوف يرتفع ليصل إلى 572 مليون طن مع انتهاء الموسم الزراعي لعام 2014.

المصدر : الفرنسية