لم يصدر أي موقف بعد من السلطات البحرينية بشأن اعتقال الشيخ علي سلمان (الجزيرة-أرشيف)

أعلنت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية المعارضة في البحرين -اليوم السبت اعتقال أمينها العام الشيخ علي سلمان وإحالته إلى النيابة العامة، بينما قالت وزارة الداخلية إن شرطيين أصيبا بجروح خطيرة في انفجار قنبلة محلية الصنع غربي العاصمة المنامة.

وقالت الجمعية في بيان مقتضب إن الشيخ سلمان بات في حكم المقبوض عليه بعد سلسلة الإجراءات غير القانونية في طلبه للتحقيق في مبنى المباحث الجنائية وتحويله للنيابة العامة

من جهته قال محامي الدفاع عبد الله الشملاوي لصحيفة الوسط البحرينية على موقعها الإلكتروني، إن التحقيقات الجنائية أحالت سلمان إلى النيابة العامة، بعد قيامها بالتحقيق معه لمدة لم تتجاوز نصف ساعة، مشيراً إلى أنه تم استدعاء موكله هناك عند الساعة الثانية من ظهر اليوم السبت.

ولم يذكر الشملاوي أسباب التحقيق مع سلمان.

وكان الشملاوي قال في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر في وقت سابق من صباح اليوم السبت، إن المباحث الجنائية تستدعي الشيخ سلمان للحضور في الساعة الثانية ظهر اليوم.

ولم يصدر أي رد فعل من السطات البحرينية حتى هذه اللحظة حول عملية الاعتقال.

وأشارت وكالة يونايتدبرس إنترناشونال إلى أن هذه هي المرة الثانية في غضون أقل من شهرين التي يتم فيها استدعاء الشيخ سلمان للتحقيق، حيث تم التحقيق معه سابقا في 3 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وأفرج عنه في ذات اليوم.

إصابة شرطيين
ميدانيا أعلنت وزارة الداخلية البحرينية أن شرطيين أصيبا بجروح خطيرة في انفجار قنبلة محلية الصنع غربي العاصمة المنامة.

وأضافت الوزارة أن الحادث الذي وصفته بـ"الإرهابي" وقع في شارع البديع قرب قرية المقشع، ولم تذكر أي تفاصيل أخرى.

وتشهد البحرين احتجاجات منذ 2011 للمطالبة بإجراء إصلاحات سياسية وإقامة ملكية دستورية، قتل خلالها  89 شخصا على الأقل، وفق الاتحاد الدولي لحقوق الإنسان.

وشددت السلطات هذا الصيف العقوبات على مرتكبي أعمال العنف، وأقرت عقوبة الإعدام أو السجن مدى الحياة في حال وقوع قتلى أو جرحى، ومنعت السلطات أيضا التظاهرات في المنامة.  

المصدر : وكالات