التفجير الذي استهدف حافلة في القاهرة يأتي بعد أقل من يومين على تفجير الدهلقية (الجزيرة)

أصيب خمسة أشخاص صباح اليوم الخميس في هجوم بقنبلة على حافلة نقل عام بحي مدينة نصر شمال شرقي القاهرة، وفق ما أفادت به مصادر أمنية وطبية.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصدر أمني قوله إن "عبوة ناسفة محلية الصنع" استخدمت في الهجوم، بينما أكد مصدر طبي للوكالة أن خمسة أشخاص أصيبوا إثر انفجار العبوة، ووصف التلفزيون المصري حالة أحدهم بأنها خطيرة.

وأوضح مسؤولون أمنيون أن التحقيقات جارية لتحديد ما إذا كانت العبوة الناسفة قد زرعت في الحافلة أو ألقيت عليها عندما كانت متوقفة قرب مجمع للمدارس في المنطقة.

وبدأت النيابة العامة على الفور تحقيقا في الحادث، وأمرت بسرعة إجراء تحريات جهازي المباحث الجنائية والأمن الوطني (جهاز أمن الدولة- سابقا) حول الانفجار.

ويعتبر هذا الحادث الثاني من نوعه في غضون أسبوع واحد، كما يأتي عقب يومين من انفجار كبير استهدف الثلاثاء مبنى مديرية أمن الدقهلية بالمنصورة، وأسفر عن مقتل 16 معظمهم من رجال الشرطة، وإصابة 134 آخرين.

وأعلن تنظيم يدعى "أنصار بيت المقدس" مسؤوليته عن تفجير المنصورة الذي أدانته جماعة الإخوان المسلمين بـ"أشد العبارات"، وأعلنت إثره الحكومة قرارا باعتبار جماعة الإخوان "تنظيما إرهابيا" محملة إياها المسؤولية عن التفجير.

المصدر : الجزيرة + وكالات