نيويورك تايمز: طائرات الاستطلاع من طراز سكان إيغل ستسلم للعراق قبل نهاية مارس/آذار المقبل (الفرنسية-أرشيف)

ذكر مصدر صحفي أميركي أن واشنطن سلمت العراق 75 صاروخا من طراز "هيلفاير" وتستعد لتزويده بعشر طائرات استطلاع من دون طيار، بينما أعلن عن اعتقال أمير ما يعرف بتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام بمناطق جنوب وغرب كركوك. 

وقالت صحيفة نيويورك تايمز اليوم إن الصواريخ تم تسليمها للعراق الأسبوع الفائت، بحسب مسؤولين كبار في إدارة الرئيس باراك أوباما.

وأشارت إلى أن الأهداف المحددة هي "معسكرات المتمردين" في صحراء الأنبار بغربي البلاد خصوصا أولئك المنتمين لما يعرف بتنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" المرتبط بالقاعدة.

وأوضح المصدر نفسه أن طائرات الاستطلاع من طراز "سكان إيغل" سيتم تسليمها قبل نهاية مارس/آذار المقبل وستكون مهمتها تحديد مواقع هذه المعسكرات.

وتابعت الصحيفة أن أجهزة الاستخبارات ومكافحة الإرهاب الأميركية تؤكد أنها رصدت مواقع شبكة القاعدة في العراق وتتقاسم هذه المعلومات مع العراقيين. 

ويأتي إعلان تسليم هذه المعدات العسكرية لبغداد بعد نحو شهرين من زيارة لواشنطن قام بها رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وأعرب خلالها للإدارة الأميركية عن أمله في الحصول على معدات أميركية "بهدف القيام بعمليات في مناطق معزولة تضم معسكرات للإرهابيين". وقد ووجه الطلب بانتقادات أعضاء ديمقراطيين وجمهوريين في مجلس الشيوخ حملوا المالكي جزءا من المسؤولية عن أعمال العنف هذه بسبب "سياسته الطائفية والمتسلطة".

إعلان تسليم المعدات العسكرية الأميركية لبغداد جاء بعد زيارة قام بها المالكي لواشنطن (الفرنسية-أرشيف)

اعتقالات
في هذه الأثناء أعلن ضابط كبير في الجيش العراقي اليوم الخميس أن القوات العراقية اعتقلت أمير ما يعرف بتنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" بمناطق جنوب وغرب كركوك (250 كم شمال بغداد). 

وقال اللواء الركن محمد خلف سعيد الدليمي قائد الفرقة الثانية عشرة في كركوك في تصريح صحفي إن "وحدات خاصة في الجيش العراقي ألقت القبض على مثنى العسافي أمير الدولة الإسلامية في العراق والشام بمناطق جنوب وغرب كركوك".

وأوضح أنه تم اعتقال العسافي بالقرب من ناحية الرياض غرب كركوك، مشيرا إلى أن العسافي ولي قبل أسابيع خلفا لابن عمه الذي قتل أثناء الاشتباك مع وحدات من الجيش ويدعى نزار العسافي.

وأضاف أن قوات تابعة للفرقة الثانية عشرة ألقت القبض أيضا في حادث منفصل على خمسة مطلوبين في التنظيم ذاته بين ناحيتي الرشاد والرياض غرب كركوك مسؤولين عن عمليات زرع العبوات الناسفة ومهاجمة قوات الأمن.

كما ذكرت مصادر الشرطة العراقية اعتقال قيادي بارز في تنظيم "القاعدة" اليوم الخميس بمدينة بعقوبة (57 كم شمال شرق بغداد)، مشيرة إلى أنه تم العثور على كمية من المتفجرات والعتاد بمحيط منزله في حي الرحمة الثانية غربي بعقوبة حيث تم اقتياده إلى مديرية الشرطة للتحقيق معه.

العراق يشهد أعمال عنف بشكل شبه يومي (الأوروبية)

قتلى
في تطورات ميدانية أخرى ذكرت مصادر الشرطة العراقية أن مسلحين مجهولين يرتدون زيا عسكريا اختطفوا أربعة مدنيين من قرية كريم الهميصي التابعة لأطراف ناحية مندلي جنوب شرق بعقوبة وأطلقوا النار عليهم بأسلحة رشاشة مما أسفر عن مقتلهم في الحال.

وأضافت المصادر "أن مسلحين مجهولين أطلقوا النار على أحد عناصر الصحوة في قرية الصدرانية في ناحية الوجيهية شرق بعقوبة مما أسفر عن مقتله في الحال". 

وأوضحت أن "مسلحين مجهولين اقتحموا منزل شرطي في قرية الندى بقضاء المقدادية شرق بعقوبة وأطلقوا النار من أسلحة رشاشة على شرطي يعمل بفوج طوارئ المقدادية ووالده مما أسفر عن مقتلهما في الحال". 

وقالت إن "قوة أمنية تابعة لقوات الشرطة المحلية عثرت على جثة الشيخ علي سلمان التميمي إمام وخطيب جامع النوفل بقرية نوفل شرق بعقوبة ملقاة بالقرب من المسجد بعد خطفة قبل أكثر من أربعين يوما من قبل مسلحين".

وقتل ضابط عراقي وأصيب ستة شرطة اليوم الخميس بانفجار دراجة مفخخة بمحافظة صلاح الدين، فيما عثر على جثث أربعة رجال بعد ساعات من اختطافهم في محافظة ديالى. 

كما قتل ستة أشخاص وأصيب طفل بجروح اليوم الخميس في حوادث عنف متفرقة في مدينة الموصل (400 كم شمال بغداد). 

وقال مصدر أمني عراقي إن ضابطاً برتبة رائد قتل وأصيب أربعة مدنيين بجروح بانفجار عبوة ناسفة بدورية للشرطة وسط مدينة الكوت مركز محافظة واسط جنوب شرق بغداد. 

وقتل مدني بهجوم شنّه مسلّحون مجهولون في منطقة الشهداء بحي البياع جنوبي غربي بغداد، كما قتل قيادي في قوات الصحوة بانفجار عبوة لاصقة بسيارته بمنطقة أبو منيصير في قضاء أبو غريب غربي بغداد.

المصدر : وكالات