سقوط صواريخ بالهرمل بعد تفجير بمقر لحزب الله
آخر تحديث: 2013/12/17 الساعة 22:28 (مكة المكرمة) الموافق 1435/2/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/12/17 الساعة 22:28 (مكة المكرمة) الموافق 1435/2/15 هـ

سقوط صواريخ بالهرمل بعد تفجير بمقر لحزب الله

أصيب أربعة أشخاص بينهم اثنان من عناصر الجيش اللبناني في سقوط ستة صواريخ على مدينة الهرمل بشرق لبنان، بعد ساعات من انفجار سيارة مفخخة استهدفت مركزا لحزب الله اللبناني مما أدى إلى إصابة أربعة من عناصر الحزب.

وأفادت قيادة الجيش اللبناني بأن أحد هذه الصواريخ سقط على ثكنة عسكرية بحي الدورة، مما أدى إلى إصابة عسكريين اثنين بجروح غير خطرة وحدوث أضرار.

كما أصيب مدنيان إثر سقوط بعض هذه الصواريخ على مناطق سكنية، حسب مصدر أمني.

وقد أعلنت "سرايا مروان حديد"، وهي إحدى مجموعات المعارضة السورية المسلحة، أنها و"جبهة النصرة في لبنان"، نفذتا الهجوم الصاروخي الذي قالت إنه يأتي ردا على مشاركة حزب الله في القتال إلى جانب النظام السوري.

انفجار سيارة
وجاء سقوط الصواريخ بعد ساعات من انفجار سيارة مفخخة استهدف مركزا لحزب الله في بلدة صبوبا شمال مدينة بعلبك الواقعة الى الجنوب من الهرمل مما أدى إلى إصابة أربعة من عناصر الحزب.

وذكرت قناة "المنار" التلفزيونية التابعة للحزب أن الانفجار وقع على مقربة من "مركز تبديل" لحزب الله. وذكر شهود عيان أن المركز يقع في منطقة نائية، وهو منطقة تجمع لمقاتلي الحزب المتوجهين إلى سوريا أو العائدين منها.

واستهدفت تفجيرات عدة في الأشهر الماضية في بيروت والبقاع مناطق تعد معاقل لحزب الله، آخرها تفجيران انتحاريان في 19 يناير/يتشرين الثاني استهدفا السفارة الإيرانية في بيروت وتسببا بمقتل 23 شخصا.

ويدرج محللون هذه التفجيرات في إطار تداعيات النزاع في سوريا حيث يقاتل حزب الله إلى جانب قوات النظام.

وفي الرابع من الشهر الجاري اغتال مجهولون قياديا بارزا في حزب الله في الضاحية الجنوبية لبيروت بإطلاق الرصاص عليه في مرآب منزله.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات