مئات الفلسطينيين تمكنوا من عبور معبر رفح في الاتجاهين خلال الأيام الثلاثة الماضية (الفرنسية)

أعلنت وزارة الداخلية في الحكومة الفلسطينية المقالة في قطاع غزة أن مصر أبلغتها تمديد فتح المعبر البري بين الجانبين استثنائيا حتى يوم غد الخميس. وذكرت الوزارة في بيان أن تمديد العمل في المعبر سيبدأ من اليوم الأربعاء.

وكانت السلطات المصرية أعلنت فتح المعبر الأحد الماضي وحتى الثلاثاء بكلا الاتجاهين، وتمكن مئات الفلسطينيين بالفعل من العبور في الاتجاهين.

وكانت السلطات المصرية قد أغلقت المعبر لتسعة أيام متتالية قبل الأحد الماضي، ما تسبب بأزمة إنسانية للعديد من قاطني القطاع.

ويخصص السفر في المعبر الذي يعمل جزئيا لست ساعات، للحالات الإنسانية والطلبة والمرضي وأصحاب الإقامات الخارجية, وهو يشهد توقفا متكررا في عمله منذ عزل الرئيس المصري محمد مرسي مطلع يوليو/تموز الماضي.

وتقول الحكومة في غزة التي تديرها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن الآلية المصرية المتبعة في المعبر تساهم في إعادة تشديد الحصار على قطاع غزة.

من جهة أخرى، قالت مصادر في السلطة الفلسطينية في رام الله إن إسرائيل ألغت، من دون تقديم مبررات، تدشين نظام المراقبة الأمنية على معبر "كرم أبو سالم" التجاري مع قطاع غزة.

ويتيح النظام الذي دعمت تكاليفه هولندا تسريع عمليات النقل من خلال المعبر التجاري الوحيد مع قطاع غزة وإتاحة الفرصة لاستيراد وتسريع تصدير كميات كبيرة من خلاله.

المصدر : الألمانية