ندد تحالف دعم الشرعية بموقف الأزهر مما يحدث في مصر، ودعا الطلاب لمواصلة الصمود لإسقاط الانقلاب. يأتي ذلك فيما شهدت مناطق مظاهرات ليلية عقب تفريق الأمن مظاهرات طلابية بعدد من الجامعات رفضا للانقلاب والاعتداءات المتكررة للشرطة على الطلاب.

ندد التحالف الوطني لدعم الشرعية في مصر بموقف الأزهر مما يحدث في البلاد ودعا الطلاب لمواصلة الصمود لإسقاط الانقلاب. يأتي ذلك فيما شهدت بعض المناطق مظاهرات ليلية عقب تفريق قوات الأمن مظاهرات طلابية في عدد من الجامعات الثلاثاء رفضا للانقلاب العسكري والاعتداءات المتكررة للشرطة على الطلاب والتي أسفر آخرها عن مقتل طالبين بجامعة الأزهر الاثنين.

وجاءت المظاهرات بموازاة دعوة أطلقها التحالف الوطني لدعم الشرعية إلى ما سماها مليونية "الطلاب يقودون الثورة".

وقد تواصلت المظاهرات المناهضة للانقلاب في العديد من مناطق مصر. وفي حلوان جنوب القاهرة خرجت مظاهرة ليلية حملت شعار رابعة وطافت بشوارع الحي وطالبت بالإفراج عن المعتقلين.

وفي الإسكندرية انطلقت فعالية جديدة تحمل اسم "زوار الفجر" وتهدف حسب منظميها إلى إرباك قوات الأمن وإجهادها، حيث تظاهر العشرات من أعضاء الحملة في الخامسة والنصف من فجر الثلاثاء بمنطقة ميامي شرق.

كر وفر
وقال مراسل الجزيرة بالقاهرة محمود حسين إن محيط المدينة الجامعية لطلاب الأزهر بالقاهرة شهد حالة من الكر والفر بين قوات الأمن والطلاب، وذلك بعد انتقال المناوشات من المقر الرئيسي للجامعة إلى مقر المدينة الجامعية. وأفاد المراسل بأن تعزيزات أمنية كبيرة توجهت إلى مقر المدينة الجامعية بمدينة نصر (شرق القاهرة).

وكانت مواجهات قد وقعت بجامعة الأزهر بين قوات الأمن وطلاب الجامعة المتظاهرين، بعد اقتحام قوات الأمن الحرم الجامعي وإطلاقها قنابل مدمعة وطلقات الخرطوش داخل الحرم الجامعي، مما أدى إلى وقوع العديد من الإصابات والاختناقات بين الطلاب. كما اعتقلت قوات الأمن عددا آخر من الطلاب.

وأكد الطالب بجامعة الأزهر أسامة زيد للجزيرة إصابة "أعداد لا يمكن حصرها" باختناقات، وأكد أن الطلاب مستمرون في احتجاجاتهم لحين إقالة شيخ الأزهر أحمد الطيب ورئيس الجامعة أسامة العبد.

video

ضرب طالبات
في غضون ذلك، بث ناشطون على موقع يوتيوب صورا لما قالوا إنه اعتداء لعناصر من أمن جامعة الأزهر على الطالبات بضربهن بالأيدي وبحزام ولوح خشبي به مسامير، مما أدى إلى إصابة طالبتين بجروح قطعية في الرأس.

وفي جامعة القاهرة تكرر نفس المشهد، عندما أطلقت الشرطة الغاز المدمع بكثافة داخل الحرم الجامعي بعد خروج الطلاب إلى ميدان النهضة المقابل للباب الرئيسي للجامعة.

كما أفاد المراسل بإصابة عدد من الطلاب باختناقات جراء الإطلاق الكثيف للغاز، واعتقال عدد آخر من الطلاب.

وقال عضو اتحاد طلاب جامعة القاهرة أحمد غنيم إن عشرات الطلاب أصيبوا بالغاز والخرطوش الذي أطلقته قوات الأمن أثناء محاولتها التقدم لاقتحام الحرم الجامعي.

واتبعت قوات الأمن نفس الأسلوب بجامعة حلوان، حيث حاصرت الطلاب أمام المدخل الرئيسي للجامعة ومنعتهم من الخروج بإلقائها القنابل المدمعة بكثافة داخل الحرم الجامعي.

اضغط هنا لزيارة صفحة مصر

تنديد بالقتل
وتأتي مظاهرات ومسيرات الثلاثاء تنديدا باقتحام قوات الأمن لجامعة الأزهر الاثنين ومقتل طالبين داخلها وإصابة واعتقال المئات من الطلاب، وذلك بالتزامن مع دخول طلاب الجامعة في إضراب مفتوح منذ صباح اليوم احتجاجا على انتهاكات قوات الأمن للحرم الجامعي والاعتداء المتكرر على الطلاب.

ورفع طلاب الأزهر لافتات تؤكد إضرابهم عن الدراسة حتى القصاص لزميليهم، كما طالبوا بإقالة شيخ الأزهر ورئيس الجامعة مرددين هتافات ضد ما وصفوه بحكم العسكر والداخلية.

يشار إلى أنه منذ بدء العام الدراسي في مصر تشهد الجامعات والمدارس مظاهرات طلابية كبيرة تنديدا بالانقلاب الذي قاده وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي يوم 3 يوليو/تموز الماضي وأطاح فيه بالرئيس محمد مرسي.

وشهدت بعض هذه المظاهرات مواجهات مع قوات الأمن التي اقتحمت في كثير من الأحيان حرم الجامعات واعتقلت عددا كبيرا من الطلاب، كما أسفر تدخلها عن سقوط قتلى بين الطلاب.

المصدر : الجزيرة