التعاون الإسلامي تدعو إلى تأييد دولة فلسطينية
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ

التعاون الإسلامي تدعو إلى تأييد دولة فلسطينية

رئيس منظمة التعاون الإسلامي قال إن القضية الفلسطينية "قضية رئيسية" للمنظمة (الجزيرة-أرشيف)

دعا وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي المجتمع الدولي الاثنين, إلى دعم إقامة دولة فلسطينية مستقلة, وذلك في افتتاح مؤتمرهم الذي يركز كذلك على الأزمات في سوريا ومالي.

ووصف رئيس المنظمة المنتهية ولايته محمود علي يوسف القضية الفلسطينية بأنها "قضية رئيسية" بالنسبة للمنظمة التي تعد أكبر تجمع للدول الإسلامية، وذلك في افتتاحه اجتماع وزراء خارجية دول المنظمة الذي يستمر ثلاثة أيام في العاصمة الغينية كوناكري.

وأضاف أنه ينبغي السعي لإقامة دولة فلسطينية تعترف بها الأمم المتحدة, مشيرا إلى أنه يجب على المجتمع الدولي إنهاء الاحتلال الإسرائيلي ووقف بناء المستوطنات على الأراضي الفلسطينية ووضع حد للانتهاكات ضد الشعب الفلسطيني, وذلك لتحقيق إقامة دولة فلسطينية.

مالي وسوريا
ورحب يوسف بعودة الديمقراطية في مالي عقب الانتخابات الرئاسية والبرلمانية, وأ
دان "إخفاق المجتمع الدولي في إنهاء سفك الدماء في سوريا, التي تعاني من العنف بين قوات النظام السوري والمعارضة".

وقال يوسف "مع سقوط أكثر من مائة ألف قتيل وتشرد أكثر من مليوني لاجئ ونازح، ندعو إلى إنهاء هذه الأزمة بين الأخوة من خلال إجراءات وتحركات تضمن الانتقال الناجح الذي يمنح الشعب السوري حقوقه وحرياته".

كما ذكر أن المنظمة تدعم جهود اليونسكو (منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة), الرامية إلى إعادة إعمار وتأهيل المساجد والمعالم الإسلامية الأخرى المصنفة على لائحة التراث العالمي في تمبكتو بشمالي مالي. 

المصدر : الفرنسية