انطلقت في العديد من الجامعات المصرية اليوم الثلاثاء مظاهرات طلابية ومسيرات احتجاجية للتنديد باقتحام قوات الأمن لجامعة الأزهر أمس الاثنين وقتل طالبين وإصابة واعتقال المئات منهم. وتأتي مظاهرات اليوم استجابة لدعوة تحالف دعم الشرعية لما سماها مليونية "الطلاب يقودون الثورة".

قوات الأمن اقتحمت جامعة الأزهر وقتلت أحد طلابها واعتقلت العشرات (الفرنسية)

انطلقت في العديد من الجامعات المصرية اليوم الثلاثاء مظاهرات طلابية ومسيرات احتجاجية للتنديد باقتحام قوات الأمن لجامعة الأزهر أمس الاثنين وقتل طالبين وإصابة واعتقال المئات منهم.

وتأتي مظاهرات اليوم استجابة لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب لما سماها مليونية "الطلاب يقودون الثورة" في الوقت الذي دخل فيه طلاب جامعة الأزهر في إضراب مفتوح منذ صباح اليوم احتجاجا على انتهاكات قوات الأمن للحرم الجامعي والاعتداء المتكرر على الطلاب.

ورفع طلاب الأزهر لافتات تؤكد إضرابهم عن الدراسة حتى القصاص لزميليهم، كما طالبوا بإقالة شيخ الأزهر ورئيس الجامعة مرددين هتافات ضد ما وصفوه بحكم العسكر والداخلية.

video

وقالت شبكة رصد الإخبارية إن قوات الأمن أطلقت كميات كثيفة من قنابل الغاز المسيل للدموع على آلاف الطلاب المتظاهرين داخل جامعة الأزهر، ومنعتهم من الخروج، ما أدى لوقوع حالات اختناق في صفوف الطلاب.

وفي جامعة الأزهر أيضا، نظمت حركة "طالبات ضد الانقلاب" وقفة تضامنية داخل كلية الدراسات الإسلامية والعربية بالمنصورة، رفضا لأحداث الاعتداء على الحرم الجامعي بمدينة نصر أمس، وطالبت بالإفراج عن الطلاب المعتقلين وعودة الشرعية.

وأصدرت حركة "طلاب ضد الانقلاب" بالمنصورة بيانا نددت فيه باعتقال الطلاب المناهضين للانقلاب، وحذرت من أن أي تصعيد سيقابل بتصعيد مماثل، وأن الطلاب لن يقفوا مكتوفي الأيدي وهم يرون زملاءهم يعتقلون ويحل بهم العقاب.

وتحت شعار "اغضب لطلاب الأزهر" نظمت حركة "طلاب ضد الانقلاب" في كلية الطب بجامعة المنوفية وقفة تنديدا بقتل طالبي الأزهر واقتحام الحرم الجامعي.

وردد الطلاب هتافات منددة بالداخلية وما وصفوها باستعانة قوات الأمن بعناصر البلطجية لمواجهة الحراك الطلابي الرافض للانقلاب. كما رفعوا شعارات تضامنية مع طلاب جامعة الأزهر تثني على  صمود طلابها رغم تكرر اقتحام جامعتهم ومدينتهم الجامعية.

وبث ناشطون على موقع يوتيوب صورا لما قالوا إنّه اعتداء لعناصر من أمن جامعة الأزهر على الطالبات بضربهن بالأيدي وبحزام ولوح خشبي به مسامير مما أدى إلى إصابة طالبتين بجروح قطعية في الرأس.
اضغط هنا لزيارة صفحة مصر

وفي جامعة القاهرة، نظم الطلاب مسيرة رددوا خلالها شعارات منددة باقتحام جامعة الأزهر والاعتداء على زملائهم، كما رددوا هتافات تطالب بالقصاص ممن قتل زملاءهم وأخرى منددة بتدخل قوات الأمن داخل الحرم الجامعي.

وجدد الطلاب رفضهم لما وصفوها بممارسات القمع واعتقال الناشطين وكل رافضي الانقلاب، كما أكدوا استمرار حراكهم حتى إسقاط الانقلاب ومحاسبة قياداته وفق شعاراتهم.

وفي الإسكندرية، نظمت جبهة "الطلاب الأحرار" مظاهرة بمنطقة الورديان غرب الإسكندرية تضامنا مع طلاب الأزهر، ورفضا لحكم العسكر، طافت بأحياء وشوارع المنطقة وردد الطلاب خلالها هتافات منددة بالانقلاب العسكري.

وفي بني سويف، أصدر اتحاد طلاب الجامعة بيانا ندد فيه بما وصفها "الهجمة الشرسة" ضد طلاب جامعة الأزهر وتدنيس الحرم الجامعي، واعتبر أن "دماء طلاب جامعات مصر ستكون لعنة على كل من شارك في اقتحام وتدنيس الجامعات المصرية". ودعا الاتحاد إلى يوم غضب طلابي الثلاثاء.

المصدر : الجزيرة