اكتشاف عشرات حالات الإصابة بشلل الأطفال في سوريا
آخر تحديث: 2013/12/1 الساعة 11:09 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/12/1 الساعة 11:09 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/28 هـ

اكتشاف عشرات حالات الإصابة بشلل الأطفال في سوريا

كل حالة شلل تقابلها مائتا حالة لأطفال مصابين بالعدوى ولكن لا تظهر عليهم الأعراض (رويترز-أرشيف)

قال الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية اليوم الأحد، إن إحدى هيئاته تمكنت من اكتشاف عشرات حالات الإصابة بمرض شلل الأطفال في البلاد، مطالبا المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه الشعب السوري، وسط تحذيرات منظمة الصحة العالمية مما وصفته بالوضع الكارثي.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن وكالة "مسار برس" الإعلامية المعارضة عن مسؤول في "وحدة تنسيق الدعم" في الائتلاف المعارض قوله، إن فريق "الإنذار والاستجابة المبكرة" في الوحدة تمكن من اكتشاف ستين حالة شلل أطفال في سوريا، مضيفا أن كل حالة شلل تقابلها مائتا حالة لأطفال مصابين بالعدوى، ولكن لا تظهر عليهم الأعراض.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أكدت أن الوضع الصحي للأطفال في سوريا وصل إلى حد "كارثي"، كما وثقت ظهور العديد من حالات الإصابة بشلل الأطفال في محافظات ريف دمشق وحلب ودير الزور، متوقعة انتشار المرض أكثر بعد انخفاض معدلات التطعيم بسبب الصراع الدائر في البلاد.

وقالت ممثلة المنظمة العالمية في سوريا إليزابيث هوف -في وقت سابق- إن نسبة تلقيح الأطفال ضد فيروس شلل الأطفال انخفضت من 90% إلى 60% بسبب النزاع. 

في الأثناء، طالب الائتلاف في بيان صدر عنه اليوم بزيادة المساعدات المقدمة للاجئين السوريين في الخارج وللدول المستضيفة لهم، والسعي الجاد للقضاء على سبب المعاناة الإنسانية، والمتمثل ببقاء  بشار الأسد في سدة الحكم بسوريا.

الحكومة السورية تعهدت بضمان إيصال اللقاحات إلى شتى أنحاء البلاد (رويترز)

انتقال المرض
وأصيب22 طفلا بمحافظة دير الزور التي تقع على الحدود مع العراق بالشلل يوم 17 أكتوبر/تشرين الأول، وقام مختبر الصحة العالمية في تونس بعزل فيروس شلل الأطفال بعينات أخذت من عشرة مصابين لفحصها.

والمرض الذي ينتقل عن طريق الأطعمة والمياه الملوثة يمكن أن ينتشر بسرعة بين الأطفال دون الخامسة، خاصة أماكن الإيواء غير الصحية للنازحين بسوريا أو بمخيمات اللاجئين المزدحمة بالدول المجاورة.

ووفقا لتقديرات منظمة الصحة العالمية يوجد 65 ألف طفل دون الخامسة عرضة للإصابة بالمرض الذي يهدد أيضا جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط.

يشار إلى أن الحكومة السورية كانت قد تعهدت -منذ أقل من شهر- بضمان إيصال اللقاحات والمعونات الإنسانية إلى شتى أنحاء البلاد.

وقال نائب وزير الخارجية فيصل المقداد -في مؤتمر صحفي بدمشق عقد في الرابع من نوفمبر/ تشرين الثاني- إن الحكومة تريد توصيل اللقاحات لكل طفل سوري سواء في مناطق الصراع أو في مناطق يسيطر عليها جيش النظام.

المصدر : وكالات