آثار هجوم سابق لطائرة أميركية بدون طيار في زنجبار جنوبي اليمن (الأوروبية-أرشيف)

قتل خمسة أشخاص يعتقد أنهم أعضاء في تنظيم القاعدة في جزيرة العرب في غارتين شنهما الطيران الحربي اليمني في جنوبي البلاد.

وذكرت وزارة الداخلية اليمنية على موقعها بشبكة الإنترنت أن غارتين جويتين متتاليتين استهدفتا مساء أمس الخميس، تجمعا لعناصر من تنظيم القاعدة في مديرية محفد بمحافظة أبين جنوبي البلاد.

وأشارت إلى أن الغارة الأولى استهدفت جرارا زراعيا، والثانية سيارة ذات دفع رباعي تابعة للقاعدة، مما أسفر عن سقوط خمسة قتلى. وأوضحت الوزارة أن القتلى نقلوا على متن سيارة باتجاه منطقة لحمد بمديرية مودية. 

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شهود عيان قولهم إن الطيران اليمني شن عدة غارات في الأودية الواقعة قرب محفد في الأيام الثلاثة الأخيرة.

ويعد مسلحو القاعدة هدفا للضربات الجوية التي تشنها الولايات المتحدة باستخدام طائرات بدون طيار، وأدت هذه الهجمات إلى مقتل العشرات من المسلحين والمدنيين هذه السنة.

واستفاد تنظيم القاعدة في جزيرة العرب -الذي تعدّه واشنطن أخطر فروع التنظيم في العالم- من ضعف السلطة المركزية في اليمن بسبب حركة الاحتجاج الشعبية ضد الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح في 2011، لتعزيز قوته في البلاد.

المصدر : وكالات