عشرات القتلى بالعراق بينهم 18 مخطوفا
آخر تحديث: 2013/11/29 الساعة 17:26 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/11/29 الساعة 17:26 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/27 هـ

عشرات القتلى بالعراق بينهم 18 مخطوفا

العراق شهد مقتل العشرات في الأيام الأخيرة بتفجيرات وإعدامات (الفرنسية)

قتل 38 في العراق اليوم الجمعة بينهم 18عثر على جثثهم بعد خطفهم من قبل مجموعة مسلحة ترتدي زي قوات الأمن في منطقة الطارمية شمال مدينة بغداد، منهم ضابط وعناصر شرطة وزعماء عشائر، وذلك في تصاعد جديد لأعمال العنف بالعراق.

وفي أحدث أعمال العنف، ذكرت مصادر الشرطة العراقية أن أربعة عراقيين قتلوا اليوم الجمعة وأصيب ستة في حادثين منفصلين بمدينة بعقوبة (57 كلم شمال شرق بغداد).

وقالت المصادر إن انفجار عبوة ناسفة موضوعة بجانب الطريق في حي فلسطين وسط المقدادية شرقي بعقوبة أسفرت عن مقتل مدنيين اثنين وإصابة ستة بجروح.

وأضافت أن مسلحين مجهولين أطلقوا النار من أسلحة رشاشة على مدنيين اثنين أثناء وجودهما داخل أحد المحلات التجارية وسط مركز ناحية أبي صيدا شمال شرقي بعقوبة، مما أسفر عن مقتلهما في الحال.

من ناحية أخرى ذكرت مصادر الشرطة العراقية اليوم الجمعة أن نجل مدير الوقف الشيعي في كركوك اختطف من قبل مجهولين من داخل جامع جنوبي مدينة كركوك (250 كلم شمال بغداد).

وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية إن مسلحين اختطفوا الشاب حيدر نجل الشيخ حبيب سمين ديدار مدير الوقف الشيعي في كركوك من داخل جامع صبرية جنوبي المدينة، وما زال مصيره مجهولا.

مسلسل العثور على جثث لمخطوفين بالعراق
لا يتوقف (الفرنسية-أرشيف)

خطف وقتل
وتأتي هذه الحوادث بعد أن عثرت الشرطة العراقية صباح اليوم الجمعة على 18 جثة شمال بغداد، بعدما قامت مجموعة مسلحة ترتدي زي الأمن باختطافهم الليلة الماضية. وبين القتلى ضابط في الجيش وأربعة عناصر من الشرطة واثنان من زعماء العشائر، اختطفوا من منازلهم في منطقة الطارمية شمال العاصمة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن عقيد في الشرطة أن "مسلحين مجهولين يرتدون زي قوات الأمن ويستقلون سيارات عسكرية، قاموا باختطاف 18 بينهم ضابط في الجيش برتبة رائد بذريعة الاعتقال لدواع أمنية، من منازلهم في قرية مجبل في منطقة الطارمية". وأضاف أن الأهالي عثروا على جثث الضحايا مقتولين بالرصاص، ملقاة في مزرعة قريبة من قريتهم.

كما أكد ضابط برتبة ملازم أول في شرطة الطارمية مقتل 18 بينهم ضابط برتبة رائد في الجيش وأربعة من عناصر الشرطة واثنان من زعماء العشائر، بعد اختطافهم على يد مسلحين بعد منتصف الليلة الماضية.

وقال الصحفي علي محمود في اتصال مع الجزيرة من بغداد إن وسائل إعلام عراقية تحدثت عن مشادة كلامية بين شيخ عشيرة والمفرزة التي جاءت لاعتقاله، حيث وجد مقتولا بعدها.

واتهم مسؤول كبير في الشرطة العراقية رفض ذكر اسمه لوكالة رويترز تنظيم القاعدة بالوقوف وراء الهجوم. وأضاف أنه وقع اختيار الجناة على الضحايا لأنهم يعتبرونهم من أنصار الحكومة العراقية.

وتعتبر هذه الحادثة من أكثر عمليات القتل دموية ضمن موجة العنف التي تتصاعد في العراق مؤخرا، وأودت بحياة قرابة سبعة آلاف شخص منذ بداية العام الجاري.

تقرير أممي قال في سبتمبر الماضي إن عدد قتلى العراق هذا العام نحو سبعة آلاف (الفرنسية)

يوم دام
وكان العراق شهد أمس الخميس مقتل ستين وإصابة أكثر من 120 في تفجير 14 سيارة ملغمة وتفجيرات بعبوات ناسفة في مناطق عدة من البلاد.

ففي محافظة صلاح الدين وحدها قتل 31 معظمهم من قوات الشرطة، وأصيب أكثر من خمسين، في تفجير ست سيارات ملغمة وعبوتين ناسفتين، في مناطق متفرقة من المحافظة.

وقالت مصادر طبية في بغداد إن خمسة قتلوا وأصيب 15 في تفجير عبوتين ناسفتين. كما قتل شخصان وأصيب خمسة في تفجير عبوة بدورية للشرطة في شارع فلسطين شرقي المدينة.

وفي منطقة المشاهدة شمالي بغداد والمحاذية للمنطقة التي وجدت فيها الجثث الثماني عشرة، قتل أمس الخميس ثلاثة من قوات الصحوة وأصيب عشرة في تفجير عبوة ناسفة.

كما قتل 22 وأصيب 61 في تفجير ثماني سيارات ملغمة في عدة محافظات بجنوب العراق. فقد قتل 11 وأصيب 34 في تفجير خمس سيارات في مناطق متفرقة من محافظة بابل. وفي محافظة واسط قتل خمسة وأصيب 13 في تفجير سيارتين ملغمتين. وفي النجف قال مصدر طبي إن ستة قتلوا وأصيب 14 في تفجير سيارة ملغمة.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات