عشرات القتلى والجرحى في انفجارين ببغداد
آخر تحديث: 2013/11/25 الساعة 22:43 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/11/25 الساعة 22:43 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/23 هـ

عشرات القتلى والجرحى في انفجارين ببغداد

حصيلة العنف في العراق وصلت إلى قرابة ثمانية آلاف منذ بداية العام الحالي (الفرنسية)

قتل 17 شخصا على الأقل وجرح العشرات في انفجارين هزّا سوقا في منطقة الصدرية وسط العاصمة العراقية بغداد طبقا لمصادر أمنية وطبية، وقد وقع الانفجاران خارج أحد المقاهي وفي وقت ذروة التسوق المسائية، وهو ما ساهم في ارتفاع عدد الضحايا.

وفي جنوب بغداد، قتل ثلاثة من أفراد الشرطة ومدني، وجرح أربعة من الشرطة في هجوم استهدف نقطة تفتيش ظهر اليوم الاثنين. وفي منطقة البياع غرب بغداد، اغتيل موظف في وزارة العدل العراقية.

من جهة أخرى، أفادت مصادر أمن عراقية  اليوم الاثنين أن خمسة عراقيين قتلوا وأصيب ثلاثة آخرون في سلسلة أعمال عنف متفرقة شهدتها مناطق بمدينة بعقوبة (57 كلم شمال شرقي بغداد)، بينما اعتقل أربعة أشخاص في المدينة نفسها.

وقالت مصادر مطلعة في تصريحات صحفية إن "مسلحين مجهولين أطلقوا النار من أسلحة رشاشة على موظف بدائرة العقود بديوان مدينة بعقوبة أثناء عودته إلى منزله في حي العربي التابع لقضاء بلدروز جنوب شرقي بعقوبة، وأسفر الهجوم عن مقتله في الحال"، وإن قوة أمنية طوقت وداهمت حي العصري  في قضاء المقدادية شرقي بعقوبة مما أسفر عن اعتقال أربعة متهمين بينهم اثنان بقضايا "الإرهاب".  

كما انفجرت عبوة ناسفة موضوعة على جانب الطريق بالقرب من إحدى دوائر ناحية الوجيهية شرقي بعقوبة لدى مرور دورية للشرطة، وأسفرت عن مقتل شرطيين اثنين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح متفاوتة.

وهاجم مسلحون مجهولون نقطة تفتيش تابعة لعناصر الصحوة في قرية أبو خميس جنوبي بعقوبة أيضا، وأسفر الهجوم عن مقتل اثنين من عناصر الصحوة.

وتواجه السلطات العراقية صعوبة في وضع حد لارتفاع العنف إلى أعلى مستوياته في خمس سنوات، وتلقي باللائمة على مسلحين مرتبطين بتنظيم القاعدة، وتتهمهم بالمسؤولية عن أغلب الهجمات التي قتلت هذا الشهر فقط قرابة ستمائة شخص بحسب موقع "إراك بودي كاونت" المتخصص، بينما وصلت حصيلة القتلى منذ بداية العام إلى قرابة ثمانية آلاف شخص.

في المقابل، يتهم السنة العراقيين الحكومة بالتقاعس عن تأدية واجبها الأمني. وقام المجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء للدعوة والإفتاء -أكبر مرجعية دينية سنية في العراق- بإغلاق مساجد السنة في بغداد لمدة يومين احتجاجا على تعرض رموز المرجعية السنية ومساجدها لأعمال عنف وعدم قيام الحكومة بجهود لوقف ذلك، بحسب بيان أصدره المجمع.

المصدر : وكالات

التعليقات