صفحة الجزيرة الأكثر متابعة على موقع فيسبوك من بين صفحات القنوات الإخبارية العربية

تجاوز عدد المتابعين لصفحة الجزيرة على فيسبوك صباح اليوم السبت حاجز الخمسة ملايين، مما يجعلها في صدارة المواقع الإخبارية العربية من حيث عدد المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وخلال عام ونصف العام انضم أكثر من ثلاثة ملايين معجب للصفحة وذلك بعد أن وصل عدد المتابعين في مارس/آذار 2012 إلى مليوني متابع.

وقد جاءت صفحة الجزيرة في المرتبة الخامسة من بين صفحات فيسبوك في الوطن العربي بشكل عام حسب موقع "سوشيال ووتش ليست" الذي يقدم إحصاء بأبرز المواقع على فيسبوك في العالم العربي.

محتوى متنوع
وأنشئت صفحة قناة الجزيرة على فيسبوك بتاريخ 20 أكتوبر/تشرين الأول 2009، واحتاجت إلى عام ونصف العام كي تتخطى حاجز المليون معجب وذلك في أواخر أبريل/نيسان 2011. ومع بداية مايو/أيار 2011 انتقل تحديث الصفحة إلى فريق متخصص من صحفيي الجزيرة نت حيث تمكنت خلال عامين ونصف العام من تخطي المليون الخامس.

الصورة تشير لتخطي عدد المعجبين بصفحة الجزيرة الملايين الخمسة (الجزيرة)

وتقدم صفحة الجزيرة لزوارها ملخصا لأحدث الأخبار والتقارير والتحليلات التي تنشر على موقع الجزيرة نت مع رابط لتلك المواد الإعلامية، إضافة إلى أبرز الأخبار العاجلة التي تنشرها قناة الجزيرة. كما تطرح على صفحتها التصويت الذي يطرح على الموقع، بالإضافة إلى التقارير المصورة والكاريكاتير الذي يحظى باهتمام خاص من قبل متابعي الصفحة.

وقد حظي كاريكاتير نشرته الصفحة بمناسبة محاكمة الرئيس المصري المعزول محمد مرسي في الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني الحالي، بنسبة مشاركة وإعجاب قياسية للصفحة وذلك بأكثر من تسعة آلاف مشاركة و14 ألف إعجاب.

إحصائيات
وتشير إحصائيات صفحة الجزيرة على فيسبوك إلى تصدر مصر القائمة بأكثر من مليون و400 ألف معجب، تليها تونس بأكثر من 460 ألف معجب والمغرب بنحو 400 ألف ثم السعودية بأكثر من 300 ألف معجب.

وعلى صعيد آخر، تمثل فئتا الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و24 عاما و25 و34 عاما النسبة الأكبر من معجبي صفحة الجزيرة بنحو 72% من إجمالي المعجبين بالصفحة. ويمثل الذكور 74% من إجمالي عدد المعجبين فيما تمثل الإناث نسبة 26% فقط.

وتحظى أخبار بلدان الربيع العربي بأكبر نسب مشاركة وتعليقات وخاصة أخبار الشأن المصري منذ انقلاب الثالث من يوليو/تموز، وكذلك أخبار الثورة السورية. وبالإضافة إلى ذلك، يلاحظ اهتمام المتابعين بأخبار الصفحات المتخصصة كالطب والتكنولوجيا التي توفر -إضافة إلى الأخبار- نصائح وإرشادات عملية يستفيد منها القارئ وينشرها بدوره ليستفيد منها غيره.

المصدر : الجزيرة