قوات الأمن استخدمت الغاز المدمع والخرطوش لتفريق الطلاب (الجزيرة)
قرر مجلس جامعة الأزهر منع التظاهر في الجامعة والاستعانة بقوات الأمن للتصدي لمن يخالف هذا القرار، في حين نظم طلاب في جامعة المنيا وأسيوط مظاهرات اليوم احتجاجا على مقتل طالب بعد اقتحام قوات الأمن المدينة الطلابية لجامعة الأزهر في مدينة نصر بالقاهرة أمس الأربعاء.

وأوضحت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية أن رئيس جامعة الأزهر أسامة العبد قرر منع المظاهرات بكليات الجامعة كافة وتعليق أنشطة الاتحادات الطلابية، وكلف عمداء الكليات بطلب تدخل الشرطة "حال توقع حدوث أعمال اعتداء على الأرواح والمنشآت وتعكير صفو العملية التعليمية".

يأتي ذلك في وقت نظم عدد من طلاب جامعة المنيا في صعيد مصر وقفة أمام مدخل الجامعة احتجاجا على اقتحام المدينة الجامعية لجامعة الأزهر. وشدد الطلاب المحتجون على رفضهم دخول أي من عناصر الأمن لحرم الجامعات، مؤكدين تضامنهم مع طلاب جامعة الأزهر.

كما خرجت مظاهرة نظمتها طالبات في جامعة الأزهر فرع أسيوط بصعيد مصر، وأكدت الطالبات المشاركات في المظاهرة رفضهن اقتحام قوات الأمن لمقر المدينة الجامعية لطلاب جامعة الأزهر في القاهرة. كما رددن هتافات تدعو إلى إنهاء حكم العسكر.

ولقي أحد الطلاب مصرعه أمس الأربعاء وأصيب آخرون بسبب استخدام قوات الأمن الغاز المدمع وطلقات الخرطوش لتفريق مظاهرة نظمها طلاب احتجاجا على اعتقال طالبات رافضات للانقلاب على الرئيس المعزول محمد مرسي، كما تم اعتقال عشرات من الطلاب خلال هجوم قوات الأمن.

وقالت تقارير إعلامية إن الطلاب تظاهروا خارج مبنى المدينة الجامعية وتصدت لهم قوات الأمن قبل أن يفروا إلى داخل المبنى ويضرموا النيران، مما دفع قوات الأمن للتدخل.

وينظم طلاب الأزهر في القاهرة والمحافظات الأخرى مظاهرات يومية منددة بالانقلاب وبالأحكام القاسية بالسجن 17 عاما على عدد من زملائهم الذين اعتقلوا لتظاهرهم أمام مشيخة الأزهر.

وأمس انطلقت مظاهرة حاشدة ضد الانقلاب العسكري بجامعة الأزهر شارك فيها آلاف الطلاب، قبل أن تلتقي بمسيرة للطالبات باتجاه مبنى مشيخة الأزهر في منطقة الدراسة. وردد الطلاب هتافات رافضة للانقلاب العسكري ولسجن زملائهم.

وأطلقت قوات الأمن قنابل الغاز المدمع وطلقات الخرطوش، مما أدى إلى عدد من الإصابات بين الطلاب. كما اعتقلت عشرات الطلاب بينهم ثلاث فتيات.

رواية الداخلية
وقالت وزارة الداخلية في بيان إن "نحو ألف طالب من جامعة الأزهر من المنتمين لجماعة الإخوان توجَّهوا إلى مقر مشيخة الأزهر في محاولة لاقتحامها، وقاموا بقطع طريق صلاح سالم وإعاقة الحركة المرورية، وتمكنت قوات الأمن من تفريقهم، وضبطت 24 من مثيري الشغب من بينهم تركي الجنسية".

وفي جامعة الإسكندرية جابت مسيرة طلابية رافضة للانقلاب العسكري الحرم الجامعي، قبل أن تنطلق خارج أسواره وصولا إلى ميدان القائد إبراهيم. وردد الطلاب المشاركون هتافات ضد ما أسموه "حكم العسكر وقمع الحريات واعتقال الطلاب والفتيات".

وفي مركز أبو تيج بمحافظة أسيوط نظمت حركة "طالبات ضد الانقلاب" أمس الأربعاء وقفة للتنديد بما أطلقن عليها ممارسات العسكر. كما نظمت حركة "طلاب ثانوي ضد الانقلاب" وقفة احتجاجية أمام مدرسة طه حسين في سندوب بمحافظة الدقهلية، رددوا خلالها هتافات تطالب "بإسقاط حكم العسكر والإفراج عن الطلاب المعتقلين والقصاص من قتلة الشهداء".

من جانب آخر نظم التحالف الوطني لدعم الشرعية في مدينة السويس مسيرة ليلية منددة بالانقلاب العسكري، انطلقت بعد صلاة العشاء أمس من مسجد سيد الشهداء حمزة بن عبد المطلب وجابت مناطق رئيسية. ورفع المشاركون فيها صور مرسي وصورا لقتلى القمع الأمني والمعتقلين.

يشار إلى أن قوات من الجيش والشرطة تتمركز في ميدان الأربعين الشهير بالسويس لمنع تنظيم أي مظاهرات، كما تحرك هذه القوات دوريات في كورنيش السويس وميدان الخضر لمنع أي تحركات مناوئة للانقلاب في هذه المناطق.

المصدر : الجزيرة + وكالات