المسيرات والوقفات الاحتجاجية نددت باعتقال سلطات الانقلاب للفتيات والنساء (الفرنسية-أرشيف)

استجاب طلاب الجامعات المصرية لدعوة التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب، للتظاهر اليوم الثلاثاء تحت شعار "الحرية لطلاب مصر"، حيث شهدت جامعات عدة مظاهرات ومسيرات حاشدة تندد بالانقلاب وتطالب بالإفراج عن الطلاب المعتقلين، شهد بعضها اعتداء من قوات الأمن على الطلاب.

وخرجت أكبر المظاهرات بجامعة القاهرة، حيث رفع الطلبة صورا لزملائهم المعتقلين ورددوا هتافات تطالب بمحاكمة وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي، ووزير الداخلية محمد إبراهيم وغيرهما من أركان سلطة الانقلاب العسكري.

وفي القاهرة أيضا، شهدت جامعة الأزهر مظاهرات طلابية كبيرة انطلقت من أمام كلية الهندسة وجابت أنحاء الجامعة وصولا إلى مبنى إدارة الجامعة وسط وجود كثيف لقوات الشرطة، وردد الطلاب هتافات مناهضة للانقلاب العسكري وشيخ الأزهر أحمد الطيب.

وقالت شبكة رصد الإخبارية إن كلية الدراسات الإنسانية بالجامعة شهدت مظاهرات لطالبات أعلن خلالها تعليق الدراسة بالكلية وإغلاق مكتب الأمن، قبل أن تتحرك المسيرة لتجوب أنحاء الجامعة وصولا لكلية الطب.

وفي المنصورة، نظم طلاب الجامعة مظاهرات تحت اسم "ثلاثاء الكرامة" للاحتجاج على اعتقال وإهانة زملائهم يوم الاثنين الماضي وتحويل آخرين للتحقيق من قبل إدارة الجامعة.

ونقلت رويترز عن شهود عيان أن قوات الأمن أطلقت قنابل الغاز المدمع على طلاب الجامعة، كما تعرض الطلاب لهجمات ممن وصفوهم بالبلطجية الذين حاولوا اقتحام حرم الجامعة مما أدى إلى احتراق جانب من مدخله.  

جامعة الأزهر تشهد منذ بدء الدراسة مظاهرات حاشدة لرفض الانقلاب (الجزيرة)

سلاسل بشرية
وفي بني سويف، نظم "طلاب ضد الانقلاب" مسيرة جابت أنحاء الجامعة ووقفة احتجاجية أمام كل كلية للتنديد بحكم العسكر واعتقال الفتيات.

كما شهدت دمياط والزقازيق وكفر الشيخ مظاهرات مماثلة لرفض مجازر الانقلاب، ورفعوا الطلاب صور زملائهم الذين قتلوا في رابعة العدوية وغيرها.

وفي جامعة المنيا، قالت شبكة رصد إن عددا كبيرا من طالبات الجامعة نظمن مسيرة وسلاسل بشرية أمام مبنى رئاسة الجامعة تنديدا بالانقلاب العسكري واعتقال الفتيات والسيدات.

وفي جامعة جنوب الوادي في قنا، خرج الطلبة لإعلان رفضهم للانقلاب تلبية لدعوة تحالف دعم الشرعية، وشارك الطلبة بمظاهرات ومسيرات للمطالبة بالحرية والإفراج عن المعتقلين من زملائهم، ورددوا شعارات ترفض النهج الأمني في التعامل مع التعبير عن الرأي داخل الجامعات.

كما خرجت بجامعة السادس من أكتوبر وفرع أسيوط من جامعة الأزهر مظاهرات ومسيرات استجابة لدعوة تحالف دعم الشرعية، ورفع المشاركون بالمظاهرات شعارات رابعة وصورا لزملائهم المعتقلين، ولافتات تندد بما قالوا إنه تراجع البلاد في مجالات عدة من بينها حرية التعبير، كما نددوا بالارتفاع الكبير بأسعار السلع الأساسية.

وكان التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب قد دعا الطلاب وعموم الشعب إلى "انتفاضة غضب" اليوم الثلاثاء تحت عنوان "الحرية لطلاب مصر" تنديدا باعتقال الآلاف من طلبة وأساتذة الجامعات وتلفيق التهم ضدهم.

وأشاد بيان للتحالف بالحركة الطلابية التي قال إنها قدمت تاريخا مشرفا للوطنية والنضج السياسي والثوري، مستنكرا بالوقت نفسه "سعي الانقلاب لاختزال مصر وشعبها في مشروعه السياسي، واستخدامه لأساليب القمع وكبت الحريات والاعتداء على الحرم الجامعي بالبلطجية وبعض الضباط المتنكرين".

كما انتقد تلفيق التهم للآلاف من طلبة الجامعة والدراسات العليا والأساتذة الذين اعتقلوا لمجرد معارضتهم للانقلاب، واصفا هذه السياسة بأنها "عقاب جماعي لا يمت إلى القانون والحريات بصلة" منتقدا "الصمت الذي يرقى إلى التواطؤ" من منظمات وجمعيات حقوق الإنسان، وفق البيان.

المصدر : الجزيرة